فن وثقافة

دراسة.. البكتيريا المختزلة للكبريتات مصدر لتكوين غاز كبريتيد الهيدروجين

(كونا) — اكدت دراسة علمية كويتية بعنوان (تقييم تلوث المياه الجوفية بغاز كبريتيد الهيدروجين في مدينة الكويت) ان البكتيريا الطبيعية المختزلة للكبريتات هي مصدر تكون غاز كبريتيد الهيدروجين.
وقالت الدراسة التي اعدها المهندس يوسف عبد الله في وزارة الاشغال العامة ان اهدافها تتمثل في تحديد التوزيع المكاني لمستويات تركيز كبريتيد الهيدروجين في المياه الجوفية والتعرف على اماكن المياه الجوفية الاكثر تلوثا بالغاز وتحديد اعداد البكتيريا المختزلة للكبريتات والمؤشرات البكتيرية للمجاري في مدينة الكويت.
واوضحت انه تم عمل قياسات حقلية لتراكيز كبريتيد الهدروجين في عينات للهواء والماء اضافة الى قياس المتغيرات الفيزيائية والكيميائية للمياه الجوفية المأخوذة من 10 ابار سبق ان حفرت على عمق من 11 الى 16 مترا وتسعة مواقع لسحب المياه من عمق 11 الى 30 مترا وكذلك من اربع حفر اختبارية حديثة تم حفرها على عمق 15 مترا في مدينة الكويت.
واضافت انه تم تجميع 184 عينة من المياه الجوفية وتم تحليلها بغرض قياس نسب وجود كل من المواد غير العضوية كايونات الصوديوم والكلوريد والكبريتات والمواد الذائبة الكلية وكبريتيد الهيدروجين والكربون العضوي الكلي اضافة الى التعرف على انواع البكتيريا الموجودة ونسب وجودها ومقارنتها مع نتائج الدراسة التي تمت في عام 2004 من قبل معهد الكويت للابحاث العلمية.
وافادت بان الانواع الرئيسية للمياه الجوفية الموجودة في الابار واماكن شفط المياه والحفر الاختبارية هي مياه قليلة الملوحة ومياه مالحة توجد في بيئات مختزلة حمضية او قليلة القلوية.
واضافت ان الكبريتيدات هي الاشكال الاكثر ثباتا لمركبات الكبريت في البيئات المختزلة الموجودة بها المياه الجوفية المحتوية على كبريتيد الهدروجين المأخوذة من الابار واماكن شفط المياه مبينة ان الكبريتات هي المركبات الاكثر ثباتا للمركبات الكبريتية في البيئات الموجود بها عينات المياه الجوفية الخالية من كبريتيد الهيدروجين والمأخوذة من حفر الاختبار.
وذكرت ان المياه الجوفية المحتوية على كبريتيد الهيدروجين يمكن تقسيمها كيميائيا الى نوعين هما مياه قليلة الملوحة تحتوي على كبريتات الصوديوم ومياه مالحة تحتوي على كلوريد الصوديوم حيث ان المياه المالحة تحتوي على تراكيز كبريتيد الهيدروجين اعلى من المياه قليلة الملوحة.
وبينت الدراسة ان تركيز كبريتيد الهيدروجين في المياه الجوفية يزداد بزيادة العمق كما تزداد بزيادة درجة الملوحة في الجزء الشمالي الشرقي من مدينة الكويت بحيث يمكن اعتبار المياه الجوفية في هذه المنطقة هي الاكثر تركزا لغاز كبريتيد الهيدروجين.
وذكرت ان البكتيريا المختزلة للكبريتات التي ظهرت في كل العينات المأخوذة من المياه الجوفية من الابار وبعض اماكن شفط المياه المحتوية على كبريتيد الهيدروجين يمكن اعتبارها المصدر الرئيسي لتكوين كبريتيد الهيدروجين في المياه الجوفية في منطقة الدراسة

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق