فن وثقافة تتبرع بأرباحها للأعمال الخيرية

بيونسيه تطلق أغنية وطنية بعد مقتل بن لادن

أعادت المغنية الأمريكية بيونسيه إطلاق أغنية وطنية شهيرة، بعد مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، على أن تعود الأرباح التي تحققها إلى الأعمال الخيرية، وأطلقت بيونسيه أغنية “ليبارك الله الولايات المتحدة”، التي ألفها المغني لي جرينوود عام 1984، في حلقة من برنامج “بيرس مورجان الليلة” على شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأمريكية التي أذيعت الخميس 5 مايو 2011م.


واتفقت بيونسيه وجرينوود وشركة “كولومبيا ريكوردز” على تقديم أرباح الأغنية إلى صندوق أرامل وأطفال شرطة ورجال أطفال نيويورك، وقالت بيونسيه إنها قررت إطلاق الأغنية لأنها “تأثرت بالأحداث الأخيرة وجراح عائلات ضحايا اعتداءات 11 سبتمبر التي أعيد فتحها”.


وأضافت “لا يمكنني التفكير بأمر أكثر ملائمة لمساعدة هذه العائلات، فبعد 10 سنوات، لا يزال الأمر صعباً على كل الأمريكيين، وعلى الأخص الذين فقدوا أحباء لهم”، وقد أعرب ستيفين دانهوسور -المسئول في صندوق أرامل وأطفال شرطة ورجال أطفال نيويورك- عن شكره لبيونسه.


وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما أعلن عن مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بعملية أمريكية في منطقة آبوت أباد قرب إسلام أباد، وأثارت التصريحات المتضاربة للمسئولين الأمريكيين عن العملية وما إذا كان بن لادن أعزل أم مسلحا، وكذلك بشأن دفنه في البحر بعد مقتله، جدلا كبيرا داخل وخارج الولايات المتحدة، خاصة وأن إدارة أوباما رفضت نشر صور جثة زعيم القاعدة، معتبرة أن ذلك سيضر بالأمن القومي الأمريكي.



أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق