سبر القوافي

غوته .. والجمهور

قال الأديب الألماني الشهير يوهان غوته: «الجمهور ينبغي ان يعامل كما تعامل النساء، يجب علينا ألا نخبره إطلاقا بما لا يرغب في سماعه»، عندما قال غوته هذه الكلمات.. لم يكن يقصد ان نكون كما يريد الجمهور.. كما يفهم البعض هذا الكلام، ففي عصر ذلك الأديب كان المتلقي يريد ان يسمع الأفضل دائما لذلك حذر غوته من التعامل الفظ مع الجمهور ،اذ عندما نسقط كلمات غوته على واقع الشعر الشعبي نرى بلا شك مهزلة ما يحدث من بعض الشعراء. 

ان الشعر حالة راقية جدا. وهو صوت انساني عميق وأغلبية الشعراء لا يعرفون هذا الأمر. لذلك تكون صورة الشعر الشعبي مشوهة بعين المثقفين ونخبة المتابعين، خاصة عندما يسلم الشاعر شاعريته للجمهور ليتحكم بها.

وأنا كصحافي في مجال الشعر الشعبي اعترف اعترافا قد يكون مرا ولكنه حقيقي: فاالمتابعون حاليا للشعر نسبة كبيرة  منهم من المصفقين أو عنصريون لقبائلهم وهناك قلة منهم متابعون للشعر  وصوتهم قد يكون غير مسموع في ظل صخب العوام من المتابعين. 

انه عندما تكون ثقافة المتلقين بهذه الصورة.. لا يجب ان يكون الشاعر كما يريدون لا يفقه من الشعر شيئا (قبيلتي أفضل قبيلة) و(فلان شاعر آل فلان) لأنه عندما يترك الشاعر الحقيقي نفسه وذاته ليركض خلف ما يريد الجمهور في ظل هذه المعطيات المحسوسة على واقع الشعر، يكون بذلك قد قدم تنازلات كبيرة جدا واستسهل ان يكتب أي شيء من أجل تصفيق هنا أو ارضاء أحد هنا. 

هناك أمثلة كثيرة من شعراء الساحة الشعبية لم يركضوا خلف الجمهور واحترموا شاعريتهم وقدروا عقول المتابعين واستطاعوا ان يصنعوا لهم ذوائق ذهبية تتابعهم وأبرزهم، فهد عافت، ونايف صقر ومسفر الدوسري وتركي حمدان وبدر الحمد.

 اما الشعراء من الجيل الحالي المعرض أكثر لداء الجمهور هم مشعل دهيم وعايض الظفيري وعبدالمجيد الزهراني وبندر المحيا. 

كما أن هناك الكثير من الأسماء التي أبت أن تكون لعبة بيد جمهور أغلبه لا يجيد تذوق الشعر الجميل. 

أذكر في أحد اللقاءات على قناة المستقبل قال الشاعر «أدونيس» للمذيع زاهي وهبه عندما سأله عن سبب عدم ركضه وراء الجمهور كما يفعل الشعراء فأجابه: «قصيدتي هي من تخلق الجمهور، أنا لا أحب الجماهير المعلبة الجاهزة» كلام عظيم جدا، وأسلوب للأسف قلما يتجه إليه شعراء الساحة الشعبية. 

نحن نحتاج في الساحة الشعبية لثورة ثقافة عارمة، لأن الشاعر هو من بيده تغيير الجمهور وبيده أن يكون لعبة بيده. لذلك نرى تميز الشعر بدول وخفوته بدول اخرى، لذلك عندما تريد أن تبحث عن السبب.. ابحث عن جمهور. 

حسين الشمري

‏@HAlshammri

‏B_sraha@hotmail.com

 

 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق