برلمان

الدويسان موالٍ للمحمد معارض للمبارك: المعارضة تكذب لأنها أقسمت بالإرادة!

أكد النائب فيصل الدويسان أن الربيع العربي مخطط صهيوني أمريكي لتخريب الدول العربية، وقال الدويسان: “هناك من يهددنا في الكويت بالربيع العربي بل يصل الأمر به لتهديد اسرة آل الصباح”، وأضاف: “لا تفاؤل ما دام في الكويت اخوان مسلمون”، وتابع: “الجماعات الإسلامية تؤمن بأن كل الحكومات كافرة كما جاء في سورة المائدة”. 



وقال الدويسان في لقاء بثته قناة الراي أمس: “لابد ان يكون رئيس الوزراء من أسرة آل الصباح لانه سيكون على مسافة واحدة من الجميع مشيرا الى ان البعض في المعارضة لا يهمه مصلحة البلد ولكن كل ما يهمه الجلوس على المنصة حتى لو على حساب استقرار الوطن”.



وأضاف: “ان الشباب الذين غرر بهم استوعبوا الدرس ولم يحضروا في ساحة الارادة”، لافتا الى أن نواب المعارضة “يكذبون” والدليل أنهم يحلفون في ساحة الارادة لأنهم يعرفون أنهم غير صادقين. 



وتابع الدويسان: “ان الأغلبية في مجلس 2012 المبطل منعتنا من الكلام ومنعتنا من الترشح للجان لكن تلك الأغلبية –السابقة- تعض أصابع الندم وهي تريد ان تعود لكراسيها”، وقال الدويسان عن نفسه: “أنا موالي لحكومة ناصر المحمد معارض لحكومة جابر المبارك”.



وقال الدويسان: “لم أحضر الجلسة الأولى لمجلس 2009 لأنني أرفض أن أكون محللا لأخطاء الغير لكنني سأحضر جلسة 2009 اذا دعا الخرافي اليها لتغيير الدوائر، واتمنى أن نقر قانون الدوائر الخمس بصوت واحد”، مشيرا الى ان الحكومة الآن لاتعرف ماذا تريد، فهي كل يوم تسرب اختبار بالون لجس نبض الشارع. 



وعن تصريحات النائب خالد السلطان قال الدويسان: “خالد السلطان ضرب مكونا أساسيا من مكونات المجتمع الكويتي ولم يلمه أحد، فالسلطان يريد أن يكون بطلا أمام طائفته وتصريحاته للتكسب الانتخابي”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق