آراؤهم

وقفة مع الخدم والخادمات

بين الفينة والأخرى ، تطل علينا طامة كبرى ، يذهب ضحيتها فتيات الكويت على يد الخادمات .
سكاكين تُحد ، وأرواح تُزهق ، ودماء تسيل ، ومسلسل للنزف يستمر ، 
سؤال يطرح نفسه ؟
هل بيوت الكويت لاتقوم إلاّ على جالية الإجرام ؟؟!!
كم قلنا ونقول الآن ؟
على وزارة الداخلية :
منع بعض من هذه الجاليات من دخول البلاد ، حفاظاً على سلامة الارواح ، من الجرائم والعدوان .
ولا يقف الأمر ، عند الإناث فحسب ، بل هناك حوادث مشابهة للذكور أيضاً .
يا وزارة الداخلية :
امانة الأمن واستتبابه ، وامانة الحماية ، من صميم عملكم ، ويجب أن يكون من أولويات مناهجكم وبرامجكم . ولايفوتني بأن أذكركم ايضاً،  بالعمالة السائبة من مختلف الجنسيات .
فليست الكويت بلداً لحصد الجرائم ،
وبلا شك بأن وجودهم ، سبب لكثير من الكوارث والأزمات ، ولا يخفى عليكم ، ما يكون من بعضهم من السرقات والسلب والنهب .
على وزارة الداخلية :
بأن لاتسمح للعمالة الهامشية البقاء في الكويت ، حفاظاً على الأمن والارواح .
ختاماً :
حفظ الله الكويت واهلها من كل مكروه .
كتبها : د. خالد المرداس

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق