كتاب سبر

” الطائفية أَعْدمت الوطنية “

قال تعالى :

{ وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ} .

مما يُعدم المحبة للوطن ، هو  ذاك  النتاج النتن ( ما يسمى بالطائفية )

التي تهدم حب الوطن في النفوس ،

وتجعله محصوراً ومقصوراً ومعلقاً ومحبباً بالطائفية والحزبية فقط ، بل ومُقدما على حب الوطن .

هنا سؤال يطرح نفسه للقراء الأكارم ؟

من أجج الطائفية البغيضة في المجتمع ؟ بعدما كنا أصدقاء وجيران وابناء وطن واحد وشعب واحد ؟؟!

هل هو حزب الشيطان الطائفي  ؟

أم هو داعش النكراء الحزبي ؟

جوابنا على ذلك ، تتفق أو تختلف معي في الرأي .

اقول كلاهما كان السبب في قتل الوطنية ، واستباحة مكانتها ، في النفوس ،  من اجل طائفته أوحزبه

أو فكره الفاشي والفاشل .

لقد قاموا بنشر الفُرقة والخلاف بين ابناء الوطن ، من خلال طائفيتهم وحزبيتهم الخائنة للدين وللوطن والمجتمع.

أتأمل احياناً بعين الأسى والحسرة ، وأقول لو رجع بنا الزمان إلى وقت ليس ببعيد ، لو جدنا الحب والتراحم والتلاحم بين ابناء الوطن الواحد ، قد اجتمعت كلمتنا على محبة الوطن ، لانجد فينا ولا من بيننا ، من يكون أداة سوء لتنفيذ اجندات خارجية ، تريد بالوطن الفتن والحروب والتفرقة .

إنها الطائفية البغيضة التي جاء بها حزب الشيطان الدموي الإرهابي ، والفكر الداعشي المجرم الإرهابي .

فكلاهما ومن خلال خلاياهم النشطة أو النائمة قد خانوا الدين والوطن بتأجيج الطائفية القذرة .

ختاماً :

يجب على كل عاقل ، محب لوطنه ، أن يكون له  دور واضح  ، بالرد  والردع والإنكار ،  على كل نَفَسٍ طائفي وحزبي ، مهما كان اسمه أو مكانته .

فحب الكويت لايجتمع ، وحب أؤلئك الطائفيون المدمرون للوطن  .

حفظ الله الكويت وأهلها من كل مكروه

كتبها :

د. خالد عبدالعزيز المرداس

د. خالد المرداس

د. خالد المرداس

3 تعليقات

  • قال انفخ يا شريم
    قال مامن برطم
    مقالك يا دكتور لم يلامس الحقيقه
    فلا توجد هناك طائفيه ولا حزبيه الا في عقول ادعياء الوطنيه
    الوطن عندهم مأكل ومشرب وملبس فقط
    الولاء العقائدي مصييييييييييييييييييييبه

  • شكرًا لك لكن المقالة فيها تسطيح بالغ للامر ان الطائفية بسبب داعش و حزب الشيطان او حزب الله ..هناك ترسبات تاريخية و احداث جارية و مستجدات سياسية و حروب إقليمية و إعلام مفتوح و غير منضبط بداعي الحرية بنفخ و يجيش طائفيا

أضغط هنا لإضافة تعليق