آراؤهم

رسالة الى وزير الشباب والإعلام الجديد

سنة ونصف والاعلام يحاولون تشويه سمعة من كان يخدم البلد طوال عمره ووصفوهم بالخيانة و الشكوى و تحويلهم الى النيابة وما شابه ذلك .. !!

ماذا بعد استقالة الوزير ؟
هل يجرؤ احد ان يقول نحن أخطأنا بحق الشيخ أحمد و الشيخ طلال الفهد و من كان واقفاً بجانبهم بالقضية والهجمة الشرسة التي حاوطتهم طوال السنة ونصف ؟

إلى كل اعلامي ” شريف ” ابحث عن مايرضى به ضميرك اثناء عملك بمهمتك الرسمية.. احذر ان تكون موجها على احد.. اختر قناعاتك بيدك.. كن حراً ببلد كفل لك حرية الرأي ، وأعلم انك ستحاسب غدا،  فماذا كسبت وراء التخوين والتضليل الذي وضع بعين الناس اتجاه الشيخ احمد الفهد والشيخ طلال الفهد ومن معهم ..؟ ماذا كسبت ؟! هل المال او الخوف يدعنا نسكت عن الحق من اجل مصالحنا !!

اليوم نحن هنا وغداً نحن تحت التراب فاحذر ..؟!
رحل من كان يدعي ان هناك شكوى.. رحل من خدعه من حوله وصور له ان هناك من صعد على سيادة البلد ولكن ماذا شاهد الشعب الكويتي؟ شاهد كل ماقيل الفترة السابقة كان مجرد ” كلام ” ..
رسالة الى سعادة الوزير الجديد ..
ابتعد اولاً عن الانتقام والشخصانية واحذر ان تسمتع من طرف وتغض البصر عن الطرف الآخر.. احذر ان تعاند وأن تحتكر الآراء فالكويت أولى من جمع كل الاطراف من أجل حل يرضي الكويت ..
استعن بمن كان سنة ونصف يحاول اقناع الوزير ومن معه ان هناك قوانين ومنظمات يجب علينا ان نتبعها ولا يتبعوننا ..
مثال بسيط السيد / يوسف عبدالله البيدان هذا الرجل مدرسة في القوانين الرياضية في الكويت.. ابعد عن عينك أنه ” صديق ” لابناء الشهيد واعمل من اجل الكويت لكي يرفع علم الكويت من جديد عالياً شامخاً امام ابناء بلده ..
قد اهلك الشعب بكلام ” فاضي ” نريد شيئاً واحداً..  ابعاد من كان خلف هذه المشكلة و التكسب من خلالها ابعاد كل من أشار على الوزير ان يطبق قوانين هدمت وكسرت ظهر الشباب الرياضي بالكويت.

ندعو من الله ان يصلح حال الكويت وان يديم الامن والامان وان يجمعنا على طاعته وعلى مصلحة الكويت اولاً ..
TWITTER: @K_alnuwaief

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق