منوعات

“إذا لم ترسلها لعشرة ستموت غداً”.. ما سرُّ هذه الجملة التي تصلنا على واتساب؟

تصلنا أحياناً رسائل عبر تطبيق واتساب، تحثنا على نشر مقولة ما، وتنتهي بجملة مثل “إذا لم تقُم بإحالة هذه الرسالة إلى عشرة من أصدقائك، فلن تكون من المحظوظين”، أو نوع آخر من الرسائل يدعونا للاشتراك بموقع معين أو الدخول إلى حسابات بعينها.

تكمن أهداف هذه الرسائل مبدئياً بحسب موقع periodista digital الإسباني، في “إثارة قلق” المستخدمين، إلى أن تصل شيئاً فشيئاً إلى أكثر من ذلك، إذ من الممكن أن تكون مصدراً لاستنزاف رصيد المستخدم وسرقة معلوماته الخاصة.

وبالتالي، قامت مجموعة من المتخصصين في المجال بتقديم جملة من التوصيات بخصوص هذا الشأن، حتى تتسنى لنا فرصة التمتع بالتكنولوجيا بأمان.
تعمل هذه المنشورات في شكل حملة من قبل مجموعة من المهاجمين الذين يستغلون الواتساب لبسط منشوراتهم الكاذبة.

ويرمي النوع الأول لهذه الرسائل، حسب أحد المختصين في المجال، إلى الخداع، ويسمى “بالخدعة”، وهو يتألف من رسائل يتم إرسالها بهدف مضايقة أو تضليل المستخدم.

وفي هذه الحالة، يمكن أن نذكر الرسائل التي تأتي في شكل نصوص تحذيرية على غرار “إذا لم تقُم بإحالة هذه الرسالة إلى عشرة من أصدقائك، فلن تكون من المحظوظين”. وفي الواقع، تُعتبر هذه الرسائل أقل ضرراً، وتهدف فقط إلى إزعاج المُرسل إليه.

أما النوع الثاني من هذه الرسائل، فيرمي إلى الاحتيال، حيث يسعى البعض من خلالها إلى حثِّ المستخدم على الدخول والاشتراك في مواقع على شبكة الإنترنت بهدف الاحتيال عليه.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق