محليات تحت شعار "مساهمينا يستاهلون"..

جمعية إشبيلية تنظم مهرجانات تسويقية وتقدم “سلة رمضانية”

أعلن بسام فهاد المطيري رئيس مجلس إدارة جمعية اشبيلية التعاونية بأن مجلس الإدارة قد وضع خدمة المساهم والتنوع في الخدمات من أولى أولوياته.

وقال المطيري في تصريح صحفي في هذا العام تم توفير سلة رمضانية للمساهمين فقط وبسعر رمزي هو خمس فلوس علماً بأن تلك السلة قد احتوت على معظم ما يحتاجه المساهم من الأصناف الرمضانية. وسيتم صرف سلة واحدة لكل عائلة من عوائل المساهمين الكرام.

وبيّن بسام المطيري بأن جمعية اشبيلية التعاونية وعلى الرغم من نشأتها الحديثة فقد استطاعت أن تنافس الجمعيات الكبرى من خلال ما تقدمه من مهرجانات تسويقية وخدمات مميزة لأهالي المنطقة.

وأضاف: فهناك مهرجاناً أسبوعياً للخضار والفواكه ومهرجاناً تسويقياً في كل شهر. بالإضافة إلى مهرجان اليوم الواحد في كل أسبوع أما مهرجان رمضان لهذا العام فسيكون هناك أكثر من 300 صنف من الأصناف التي تم اختيارها بعناية بالغة وبأسعار تنافسية ساهمت معنا في تخفيض أسعارها الشركات المعتمدة. وفي هذا الصدد لا يسعنا إلا أن نتقدم بالشكر الجزيل لكافة الشركات التي ساهمت معنا في هذا المهرجان وغيره من المهرجانات فكانت أحد أعمدة النجاح للجمعية. وكما يعرف المساهمين بأن الجمعية قد قامت بتوزيع ما نسبته (10 %) عائد مشتريات في السنوات السابقة وبناءً على ما جاء في التقارير الدورية الواردة من قسم المحاسبة فإنه سيتم بإذن الله هذا العام توزيع (10 %) – عائد على مشتريات المساهمين.
واختتم المطيري بتوجيه الشكر لأعضاء مجلس الإدارة ولجميع العاملين في الجمعية على ما بذلوه من جهود في تقديم أفضل الخدمات لأهالي المنطقة.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق