كتاب سبر

المؤتمرات لعدو الأمس.. والسجون لشرفاء الكويت !

في هذه الأيام تدشن الكويت مؤتمر إعادة إعمار العراق وهو مؤتمر دولي للحصول على مساعدات أو الاستثمار في العراق ، وهو يساعد على نهضة العراق وفي نفس الوقت هناك شرفاء من الشعب الكويتي ، مواطنون ونواب يقبعون في السجون في قضية دخول المجلس !!.

نحن لا نقول لماذا تستقبل حكومة الكويت مؤتمر إعادة العراق ولا نقول لماذا الكويت تساعد وبأموال طائلة لنهضة العراق ، لكن نقول من باب أولى يكون ود وتسامح حكومة الكويت يكون مع شرفاء شعبها الذين دافعوا عن الكويت عندما غزاها العراق والذي استحوذ على كل الود والتسامح من حكومة تتعامل مع شرفاء شعبها بالصد والهجران والقسوة وهم الذين دافع بعضهم عنها -أي الحكومة- عندما كانت في المهجر ومن تسبب بتهجيرها بالأمس نساعده اليوم ونحاول النهوض به !!.

السؤال هنا: قلب الحكومة الذي يرأف بالقاتل لماذا لا يرأف بالمدافع عنه ؟!…
لأن من المضحكات المبكيات أن هناك من سجن في قضية دخول المجلس اليوم ، كان قد تطوع بالأمس في الجيش لتحرير الكويت من براثن العراق الذي غزانا والذي نستضيف لأجله مؤتمر عالمي لمساعدته ونهضته !!

سلطان بن خميس

سلطان بن خميس

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق