كتاب سبر

إبراء الذمة مرفوض

كل مرشح لأية انتخابات ولأية مؤسسة يضع برنامجا انتخابيا ويشرح أهم القضايا وهذا امر مشروع للمكسب الشعبي الإجتماعي واغلب المرشحين في الكويت لا يضعون الحلول بل يضعون “المشكلة” فقط
ويتعهد بإنهائها في حال وصوله الى المنصب سواء كان المنصب نقابيا أو تعاونيا أو رياضيا أو اجتماعياً أو حتى سياسي..

الاستجوابات الأخيرة لوزيرة الشؤون ووزير الدولة لمجلس الأمة .. مستحقة لما فيها من ملاحظات وبعضها لم يذكر بالمحاور ، مع كل التقدير للإخوة الأعزاء والأصدقاء النواب المحترمين ، رأيي المتواضع هو ان أي استجواب وفي أي برلمان بالعالم يرتبط بعوامل أولها التوقيت المناسب والظروف الواقعة الملائمة في الدولة وثانيا مادة الاستجواب واعدادها وتفنيدها… واخيرا نشر نبذه مختصرة لمحاور الاستجواب الى الرأي العام قبلها الإعلام المهتم بالشؤون السياسية ..

شخصياً اثق بإخلاص وحسن نوايا المستجوبين للوزراء وهم بعيدين عن الشخصانية رغم تحفظي على بعض التصويتات التي قد يكون لها اعتبارات خاصة بهم ومن المفترض ان تكون المصلحة العامة فوق كل اعتبار شخصي ، اتمنى اعادة النظر في مسألة تقديم سؤال او مقترح او قانون او حتى استجواب لإبراء الذمة !!! اخترناكم وكلنا ثقة بكم ولانحتاج دليل اثبات وانما كل ما نحتاجه هو الدقة والتنظيم وترتيب الاولويات لا انحرافها والاتفاق بتقريب الوجهات فيما بينكم للقضاء على الفساد وخدمة المواطنين وحل قضاياهم، فمؤيدينكم ينتظرون منكم الكثير فلا تخذلونهم .

علي توينه

علي توينه

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق