عربي وعالمي

رئيس الوزراء العراقي: لا مخاوف من المظاهرات بل من أعمال العنف لبعض المندسين

أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اليوم الثلاثاء انه لا يوجد لدى حكومته مخاوف من المظاهرات التي تشهدها بلاده حاليا بل من اعمال العنف التي يقوم بها قلة ممن وصفهم ب “المندسين المنظمين” الذين يريدون الاساءة للمتظاهرين وللبلد.
وقال العبادي في مؤتمر صحفي “ان الحرية من دون مسؤولية تصبح فوضى ونعتبر أن التحريض على العنف والاعتداء على القوات الامنية والممتلكات جريمة”.
وحذر من ان انهيار الدولة سيؤدي الى مشاكل كبيرة لأن كل شيء سينهار معها في الوقت الذي يعاني العراق حتى الان من انهيار الدولة بعد سقوط النظام السابق.
واضاف ان “جزءا كبيرا من الامن تحقق بهزيمة التنظيمات الارهابية ولا احد يريد ان يخسر الشعب العراقي هذا المكسب الكبير”.
ودعا العبادي المسؤولين في بلاده الى القيام بواحباتهم في خدمة المواطنين او الاستقالة وافساح المجال للاخرين.
وتشهد البصرة وعدد من المحافظات الجنوبية احتجاجات شعبية للمطالبة بتحسين الخدمات وتأمين فرص العمل ومكافحة الفساد المالي والاداري في البلاد.
وتسعى الحكومة العراقية لتخفيف حدة الاحتجاجات عبر تلبية جزء من المطالب الانية وتقديم وعود لتلبية اخرى وفق سقوف زمنية.
وكان العبادي اجتمع أمس الاثنين مع قادة وممثلي الكتل السياسية في العراق وبحث معهم الاوضاع العامة في البلاد وملف المظاهرات.
وقال مكتب العبادي في بيان عقب الاجتماع ان قادة الكتل السياسية اجمعوا على حق التظاهر السلمي والتعبير عن الرأي وتفهمهم لمطالب المواطنين المشروعة والعمل على تلبيتها.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق