فن وثقافة

أحلام تثير جدلاً باستئجارها مروحية عسكرية أردنية

خطفت النجمة الإماراتية أحلام الأنظار بشدة بوصولها لمدينة “البتراء” التاريخية في الأردن على متن طائرة مروحية عسكرية، مما أثار ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وهاجم مغردون أحلام لأنها سافرت إلى “البتراء” ضمن رحلة سياحية بعد أن أنهت حفلتها في مهرجان جرش، متسائلين عن سبب السماح لها بالسفر على متن الطائرة العسكرية، لكن الكثير من المواقع الأردنية أكدت أنها قد استأجرت الطائرة مقابل 5 آلاف دولار للساعة، وأن هذا ليس أمراً حصرياً لها، بل يحق لأي سائح استئجار طائرة عسكرية للسفر بها إلى هذه المدينة الجبلية نظير دفع الرسوم المقررة.

وهناك بعض الدول التي تتيح للسائحين خيار استئجار الطائرات العسكرية للسفر من خلالها إلى الأماكن الوعرة، مثل روسيا، وبالتالي فإن أحلام لم تخالف أية قواعد، كما أن الكثيرين دافعوا عنها لأن وجودها هناك يعتبر دعماً للسياحة.

وكانت أحلام قد أحيت مؤخراً حفلاً جماهيرياً ضخماً ضمن مهرجان “جرش” الغنائي في دورته الثالثة والثلاثين بعد غياب 17 عاماً كاملة، حيث تألقت بفستان وردي فخم من تصميم زهير مراد، كما أنها تستعد للسفر إلى السعودية ومصر من أجل إحياء حفلات غنائية أخرى هذا الصيف.

من جهته كشف مدیر عام ھیئة تنشیط السیاحة في الأردن، عبدالرزاق عربیات، عن قيمة استئجار الفنانة الإماراتية أحلام لطائرة تابعة للجيش لنقلها إلى مدينة البترا جنوب المملكة.

وقال عربیات خلال لقائه رجال الأعمال الأردنیین المغتربین، في غرفة صناعة عمان، يوم الاثنين إن أحلام “ھي من طلبت الطائرة، ودفعت أجرها – 5 آلاف دولار في الساعة- من حسابھا الشخصي”.

وأضاف أن “إقامة أحلام (في البترا) كانت -أيضًا- على حسابھا، ولم تكلفنا إلا عشاءً بسیطًا في مطعم بعمان”.

وأوضح أن “سلاح الجو الأردني یؤجر مروحيات لأحلام وغیرھا، وھذا یشكل دخلًا للجیش”، بحسب موقع “خبرني” المحلي.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق