رياضة

مورينيو يفتح النار على الجميع ويؤكد بأنه “الأعظم”

هاجم المدرب البرتغالي، جوزيه مورينيو، منتقديه، الجمعة، ووصف نفسه “بالمدرب العظيم”، مفندا كل الانتقادات التي طالته بعد البداية المتواضعة لفريقه مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال مورينيو في المؤتمر الصحفي، الذي سبق مواجهة “الشياطين الحمر” مع بيرنلي، السبت: “أنا مدرب أحد أعظم الأندية في العالم، ولكن أنا أيضا أحد أعظم المدربين في العالم”.

كما هاجم مورينيو جماهير توتنهام، التي رددت عبارة “أنت لست مميزا بعد الآن”، خلال مباراة مانشستر يونايتد التي خسرها من توتنهام بنتيجة 0-3 الاثنين.

وقال المدرب البرتغالي: “لم يغنوا تلك الأغنية عندما هزمناهم في ملعبهم قبل شهرين.. لقد حرمناهم من التأهل لنهائي الكأس وقتها، وهي بطولة يريدون إحرازها لأنهم لا يحرزون العديد من الألقاب”.

ومن المفارقات، مقارنة عدد من الجماهير مورينيو للملاكم الأميركي الراحل محمد علي كلاي، الذي لقب “بالأعظم”، بسبب تصريحات البرتغالي المثيرة.

وكان مورينيو قد هاجم الصحفيين بعد هزيمته من توتنهام في مؤتمر صحفي، وطالب بالحصول على بعض “الاحترام” من قبل الصحفيين.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق