فن وثقافة

وفاة المغني الجزائري رشيد طه عن عمر 59 عاماً بسبب أزمة قلبية

توفي المغني الجزائري رشيد طه، الأربعاء، بسبب أزمة قلبية، أمس الثلاثاء، أثناء نومه بمنزل بباريس، وذلك عن عمر يناهز 59 سنة.

ويعد رشيد طه من الجيل الأول من المهاجرين الجزائريين الذين استقروا في فرنسا مع عائلته في ستينات القرن الماضي.

ورشيد من مواليد 18 سبتمبر 1958 في سيق الواقعة غرب الجزائر.

وأغنية “يا رايح وين مسافر تروح تعيا وتولي.. شعال ندمو العباد الغافلين قبلك وقبلي”، واحدة من أشهر أغنيات الراي التي غناها الشاب رشيد طه، واشتهرت بصوته رغم أنها في الأصل أغنية لمطرب شعبي جزائري اسمه دحمان الحراشي.

وقد اشتهر رشيد طه بمزج أغاني الروك مع الموسيقى العربية، واشتهر أيضا بأغنيات في عام 1996، منها “أوليه أوليه”، و”ديوان” عام 1998، وألبوم “صنع في المدينة” عام 2000، كما غنى أغنية “عبد القادر يا بوعلام” عام 1999 مع الشاب خالد والشاب فضيل في حفل كبير بباريس. وحقق الألبوم مبيعات كبيرة في فرنسا وأميركا والوطن العربي.

الوسوم

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق