كتاب سبر

هل أساء د.شفيق الغبرا إلى الكويت؟

نشر الباحث والكاتب الكويتي مبارك الجري تغريدات حول كتاب “النكبة ونشوء الشتات الفلسطيني في الكويت” لمؤلفه الدكتور شفيق الغبرا والصادر عن المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات..

وقال الجري في تغريداته:
كتاب (النكبة و نشوء الشتات الفلسطيني في الكويت) هو تطوير لأطروحة دكتوراه ، كتبها شفيق الغبرا ونشرت في أواخر ثمانينات القرن الماضي بجامعة تكساس .

فحوى الكتاب :

‏- التركيز على استراتيجيات و طرق البقاء و التأقلم التي يستخدمها من لا دولة له في بيئاتهم الجديدة.
‏- رصد أهم اسباب البقاء وإعادة بناء روابط التضامن الاجتماعية بعد النكبة.

‏ويقوم هذا الكتاب على مقاربة نظرية هي أن العائلة بوصفها المؤسسة المركزية بعد نكبة 1948 لاستمرار الفلسطينين في الشتات . وقد أجرى الغبرا دراسة ميدانية اعتمدت على (التاريخ الشفوي) او (المرويات).
‏وهذا ساعد على تسليط الضوء على مساحات مهمة لتجربة الشتات الفلسطيني في الكويت . و في صفحة ٧٠ ، يشرح الغبرا طبيعة البيئة الكويتية ( السياسية و الفكرية ) التي كانت أحد أسباب استقطاب عدد من الفلسطينين.
‏يقول الغبرا في (ص ٧٠) ” و ليس غريباً أن تكون الكويت المكان الذي تقصده مجموعة نوعية من الفلسطنيين، إذ كانت الأكثر انفتاحاً في منطقة الخليج في ذلك الزمن ( بداية الخمسينيات ) ، والأكثر قومية و عروبة و استعداداً للتقدم و النهوض منذ عقود ما قبل النفط”.

‏وفي الفصل الخامس من الكتاب ، ص 135 ، يشير الغبرا الى دور الكويت وكيف لعبت دور الحاضن لبنية الشتات الفلسطيني في حقبة الخمسينيات ، ويصف المجتمع الكويتي بأنه
‏ “مجتمع تأثر بالقضايا القومية العروبية ، وصاحب حس واضح تجاه الاستقلال عن بريطانيا في ظل رفض سياساتها بالعالم العربي.
لقد التزم الكويتيون ، وقادة الكويت ، نهجاً تنموياً منفتحاً تجاه تجديد الكويت . لهذا وجدوا في الهجرات الفلسطينية الاولى (النخبة المتعلمة) ، عنصر قوة لا عنصر إضعاف ، وإضافة نوعية لمشروعهم الوطني و العربي لا عبئاً عليه”

انتهيت من قراءة كتاب الدكتور شفيق الغبرا (النكبة و نشوء الشتات الفلسطيني في الكويت ).
‏الكتاب طرح مسألة تاريخ تكوين الشتات الفلسطيني في دولة الكويت مابين الهجرة الاولى المتمثلة بالنخبة المتعلمة و الهجرة الثانية المتمثلة بالفلاحين الفلسطينين.

‏ويتطرق أيضاً الغبرا في كل فصل لدور طبيعة البيئة الكويتية المحوري في احتضان الشتات . الفكرة الرئيسة لهذا الكتاب تقوم على أن العائلة بوصفها المؤسسة المركزية بعد نكبة 1948 لاستمرار الفلسطينين في الشتات.

‏الكتاب مهم لفهم تاريخ المجتمع الفلسطيني في الكويت مابعد النكبة ، وهو يوضح ايضا علاقة الكويت (حكومة ، و مجتمع) بمكونات الشتات الفلسطيني.
‏واستغرب من الحكم على الكتاب من خلال صورة الغلاف ،او فقرة او صفحة ، دون قراءة الكتاب كاملاً ، ودون الاطلاع على عمق التحليل التاريخي والاجتماعي والسياسي لقضية الشتات الفلسطيني في الكويت . الغبرا لم يخرج عن صفة الباحث العلمي في هذا الكتاب ( وهو عبارة عن تطوير لأطروحة دكتوراه ) ، ولم يأتي بمعلومة دون مصدر ، ولم يكتب رقم او تاريخ من وحي الخيال.

والأهم من ذلك ، الغبرا لم يسيء في هذا الكتاب لدولته الكويت . بل على العكس ، الكتاب اضافة مهمة لعلاقة الكويت بالقضية الفلسطينية.

مبارك الجري

مبارك الجري

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق