كتاب سبر

أحمد الجبر.. بدأها بموقف مشرف وختمها بـ “تكفى” !

قصيدة عنوانها “تكفى” أرسلها أحمد الجبر مالك جريدة “عالم اليوم” وقناة “اليوم” إلى الشيخ ناصر صباح الأحمد وزير الدفاع… رسالة لم نتوقع أن نقرأها يوما ما، من مواطن كوتيي سحبت جنسيته في دولة المؤسسات !!… رسالة قهر لم تكتب إلا بعد نفاد الصبر وانعدام الأمل.. وأين ؟ في الكويت !!.

الكويتي أحمد الجبر، رجل سُحبت جنسيته فذهب إلى القضاء، فانصفه القضاء في الدرجة الأولى والاستئناف وبعدها تنازل عن دعوى “سحب الجناسي” أمام محكمة التمييز، احتراما لمبادرة سمو الأمير بإعادة الجناسي المسحوبة !… رجل يمد يده وهو يحدوه الأمل إلى عودة لحياته السابقة هو وعائلته، وإذا بالتجاهل والنكران يستقبل يده الممدوده !.. فعندما يبدأ أحمد الجبر وبمحض إرادته بالتنازل عن قضية كسبها في الأولى والثانية وصولا إلى التمييز فيتنازل عن القضية، ثم يختمها بـ “تكفى” في رسالة عنوانها الحسرة . هنا نتساءل، إلى أين وصلنا في الكويت ديرة الخير التي اتسع صدرها طويلا لجحود ونكران أشقاء لها في العالم العربي، بينما على أبنائها يضيق صدرها حتى خنقتهم وخنقت عوائلهم معهم !.

سلطان بن خميس

سلطان بن خميس

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق