محليات

قافلة المساعدات الكويتية الثانية تصل الى ليبيا

قامت اللجنة الكويتية المشتركة للاغاثة أمس بايصال القافلة الثانية من المساعدات الكويتية الى الشعب الليبي من خلال معبر السلوم المصري بالتنسيق مع السفارة الكويتية في القاهرة فيما تعتزم الكويت ارسال وفد طبي من صندوق اعانة المرضى.


وقال عضو اللجنة فهد الحسينان إن اللجنة قدمت أمس أول قافلة تحتوي 120 طنا من المواد الغذائية فيما تم اليوم ايصال القافلة الثانية من المساعدات وتشمل 20 طنا من المواد الطبية تحتوي على أدوية ومستلزمات ضرورية للأطفال.


وأوضح أن العملية تمت بالتنسيق بين أعضاء اللجنة واشراف سفير دولة الكويت لدى القاهرة الدكتور رشيد الحمد.


واضاف تقديم المساعدات للأشقاء في ليبيا في هذه الفترة التي تشهدها المدن الليبية واجب عربي وقومي وانساني لمساعدة الشعب الليبي والتخفيف من معاناته جراء الوضع المأساوي الراهن هناك.


وقال الحسينان أن تقديم المساعدات الكويتية يأتي استجابة لنداء المجلس الانتقالي في ليبيا مؤكدا أن الكويت لم تتأخر يوما عن تقديم يد العون والمساعدة لأشقائهم في ليبيا في هذه المرحلة الراهنة.


وكشف الحسينان الذي يشغل أيضا منصب رئيس لجنة العالم العربي بجمعية احياء التراث الاسلامي أن وفدا طبيا كويتيا من صندوق اعانة المرضى سيتوجه الى الأراضي الليبية لتقديم المساعدات الى الأشقاء هناك وذلك بالتنسيق مع اتحاد الأطباء العرب.


وقال أن اللجنة الكويتية المشتركة للاغاثة هي جهة اغاثة تساعد المنكوبين وسبق أن قدمت مساعدات الى الاخوة في غزة اضافة الى تقديم مساعدات في حالات الكوارث سواء الزلزال في باكستان وغيرها.


ويضم وفد اللجنة الكويتية المشتركة للاغاثة اضافة الى الحسينان كلا من مدير صندوق اعانة المرضى فيصل الياقوت ومدير لجنة الرحمة العالمية بجمعية الاصلاح الاجتماعي بدر بورحمة.


وكانت جمعية الهلال الأجمر الكويتية قد قامت بتكليف من مجلس الوزراء بناء على أوامر من سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بتقديم مساعدات عاجلة الى الشعب الليبي لمساعدته على تجاوز محنته وواقعه الاليم شملت مواد طبية وتموينية.

Copy link