منوعات

لإعادته إلى بيئته الطبيعية
البدء في إنقاذ قرش الحوت غدا

 قرر فريق العمل المشترك لإنقاذ القرش الحوتي الذي دخل الى مياه (المارينا كريسنت) البدء بالعمل الفعلي لإخراج هذا الكائن يوم غد وذلك لعدم تمكنه من الخروج من تلقاء نفسه.
وقال المتحدث الرسمي باسم فريق العمل ومدير العلاقات العامة والتوعية البيئية في الهيئة العامة للبيئة الدكتور خالد العنزي إن الفريق اتفق خلال اجتماعه صباح اليوم على توفير كل المعدات وتجهيز الغواصين لإخراج القرش الحوتي من المنطقة العالق بها من خلال توفير عدد من التقنيات والتكنيكات القديمة والحديثة التي تساهم في عودته الى بيئته الطبيعية.
وأعلن أن هذه العملية ستبدأ غدا في الساعة الثالثة عصرا حيث سيقوم فريق العمل المكون من عدد من الغواصين بالنزول إلى المياه خلال فترة الجزر ليتمكنوا من الوصول إليه بطريقة جيدة.
وأوضح أن الغواصين سيعملون على مراحل ومناوبات لتنفيذ هذه العملية مبينا أنه تم التقاط بعض الصور للقرش الحوتي وعمل هوية له لإرسالها إلى الجهات المختصة لتبادل المزيد من المعلومات عن هذه النوعية من القروش.
وذكرأنه سيتم التنسيق مع وزارة الداخلية لتوفير حماية للمكان خوفا من تعرض الحوت لمزيد من المضايقات.
ودعا العنزي المواطنين والمقيمين مرتادي (المارينا كريسنت) إلى عدم إلقاء أي علب فارغة أوأمور من شأنها أن تثير هذا الحوت وخصوصا بعد تعرضه لجرح في ظهره أمس.

ويذكرأن هذه النوعية من القروش تعتمد على أكل الطحالب أو العوالق البحرية أو الاسماك الصغيرة والتونة وهي سمكة ضخمة جدا ومن نوعية مسالمة ولكن تصبح عنيفة جدا إذا تمت إثارتها.

Copy link