برلمان بعد انتهاء معركة نواب شيعة وسنة

وفد نيابي ايراني مرافق لوزير خارجيته يلتقي الخرافي

وصل اليوم إلى الكويت وزير الشؤون الخارجية الإيرانية الدكتور علي أكبر صالحي والوفد المرافق له.
وكان في استقباله رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي وأكد الخرافي أهمية مثل هذه اللقاءات والحوارات لبحث أي شوائب قد تطرأ على العلاقة بين البلدين شاكرا الوزير صالحي على هذه المبادرة، وأفصح الخرافي عن تمنياته من وزير الخارجية الإيراني بأن يبتعد المسؤولون في جمهورية إيران الإسلامية عن التصريحات السلبية التي من الممكن أن تنعكس بشكل غير ايجابي على العلاقات الثنائية بين البلدين والتي قطعت شوطا جيدا وكبيرا لتعزيز العلاقات وتقويتها.
وفي غضون ذلك تم مناقشة آخر التطورات في الأوضاع الإقليمية وبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.ومن جهته أكد صالحي أن هذه الزيارة جاءت كخطوة لإذابة أي خلاف أو سوء فهم طرأ على العلاقة الكويتية الإيرانية مؤكداً على إيمان بلاده بمبدأ عدم التدخل بالشؤون الداخلية واحترام سيادة واستقلال دول الجوار واستقلالها.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق