منوعات

طاقم المكوك “أنديفور” يجري تنفيذ آخر عملية سير فى الفضاء

بدأت أمس آخر عملية سير في الفضاء برفقة أحدث رواد ناسا خارج محطة الفضاء الدولية في إطار مهمة المكوك أنديفر.


وانطلق مايك فينك وجريج تشاميتوف في مهمة السير خارج المحطة حوالي الساعة 12.30 بتوقيت الساحل الشرقي للولايات المتحدة (0430 بتوقيت جرينتش) في رابع وآخر عملية سير في الفضاء ضمن مهمة المكوك أنديفر التي تستمر 16 يوماً.


وتستمر عملية السير في الفضاء ست ساعات ونصف الساعة، وعملية السير في الفضاء أمس هي مهمة السير رقم 159 في عملية بناء وصيانة محطة الفضاء الدولية التي بدأت عام 1998 بالتحام وحدة أمريكية مع قاعدة زاريا الروسية.


وبعد إتمام هذه المهمة تكون ناسا قد حققت ألف ساعة من السير في الفضاء لرواد فضاء يعملون خارج محطة الفضاء الدولية التي تكلف بناؤها مئة مليار دولاراً وتشارك فيها 16 دولة.


وتعتزم ناسا إرسال مهمة مكوكية أخيرة في يوليو لتوصيل إمدادات تكفي المحطة عاماً قبل تقاعد مركبات برنامج المكوك وعرض أنديفر وديسكفري واتلانتيس في المتاحف.

Copy link