برلمان طالبها بإصلاح الأوضاع وعلاج مشكلات المواطنين

المويزري: ما يحدث وما سيحدث نتيجة سياسات الحكومة واعتمادها على الفاسدين

أرجع النائب شعيب المويزري ما يدور في الساحة السياسية من تجاذبات واحتقان أدى إلى تأزيم الأوضاع والخروج للمطالبة بالحريات إلى ما تنتهجه الحكومة من سياسات أدت بطبيعة الحال إلى ذلك، حيث قال المويزري “إن كل ما يحدث وما سيحدث نتيجة لعدم احترام الحكومة للدستور وإهمالها حقوق المواطنين وانتشار الفساد المالي والإداري واعتمادها علي تقارير الفاسدين وأصحاب المصالح الذين ينقلون لها تقارير وأخبار كاذبة وبعيدة عن واقع الأوضاع في البلد”.


وطالب المويزري الحكومة بإصلاح الأوضاع وعلاج مشاكل المواطنين”، مضيفاً “عليكم مواجهة الناس بفتح أبوابكم والتعامل معهم بشكل مباشر وبعدكم عن الشعب يعني ضياع للبلد”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق