محليات
((سبر)) تنشر صوراً من ساحة الإرادة

(تحديث 13) البراك: سنوقع بياناً وليرحل ناصر وأحمد

(تحديث 13).. في التجمع الذي تم أمام مجلس الأمة بعد اعتصام جمعة الرد، أكد النائب مبارك الوعلان أنه سيوقع على الوثيقة التي تحدث عنها البراك اليوم، هو وزميله الصواغ، قبل يوم الأحد كونهم سيغادرون البلاد قبل ذلك.

والنائب مسلم البراك يحذر الداخلية بعد أن تم أخذ هويات زوجة المحامي عبدالله الأحمد وأخوات الناشط السياسي خالد الفضالة بأمر من الوكيل المساعد في وزارة الداخلية عبدالحميد العوضي حسب إدعاء من قام بمصادرة الهويات. وقد دخل النائب مسلم البراك واللواء مصطفى الزعابي مجلس الأمة بعد التجمع وألتقطت كاميرا لهما هذه الصورة:

(تحديث 12).. انتهى اعتصام “جمعة الرد” والذي تراوحت تقديرات حضوره من 6000 إلى 7000 شخص، على وعود باعتصامات قادمة في ساحات تختارها القوى الشبابية، وسط هتافات بـ “الشعب يريد إسقاط الرئيس” و “أرحل أرحل يا ناصر” وتوجه مسيرة حاشدة من الحضور إلى مجلس الأمة.

(تحديث 11)..  النائب مسلم البراك: ناصر المحمد طلع عن طوره لأنه يمتلك شراء النواب ولا يملك أن يشتري إرادة الأمة ممثلة في القوى الشبابية. وقال موجهاً حديثه للشباب: والله أنكم تبيضون الوجه. والمتحدث بأسم “التجمع الأربعيني” في إشارة إلى تجمع أقيم لمناصرة رئيس الوزراء، هي أردنية من أصل فلسطيني، (يقصد ولاء عواد)، وأقول لناصر المحمد أستح على وجهك، ما لقيت كويتي يدافع عنك، وأنت تشكك في ولاء وأنتماء المعتصمين ضدك. وسمو الأمير سيعود ليحسم الأمور مثلما عاد الشيخ عبدالله السالم وحسم الأمور.

ووجه النائب البراك حديثه إلى الكتل السياسية والنواب ودعاها إلى توقيع بيان بأسم الأمة ضد ناصر المحمد وأحمد الفهد، وإذا أردنا أن نحمي البلد، فلنقل يسقط ناصر المحمد وناصر الفهد. وعندما دعونا إلى انتخابات مبكرة فأننا نترك الخيار للأمة لتختار المؤزمين، كما تقولون، أو المقزمين، كما نقول.

وأشاد النائب البراك بالقوى الشبابية وقال والله أنكم رديتوا عليه رد، وإن شاء الله راح نقعده في بيته ونقعد أحمد الفهد في بيته. ويوم الأحد إن شاء الله سنوقع الوثيقة ومن لا يوقع فأولائك هم نواب “إلا الرئيس”.

(تحديث 10).. بدأ النائب عبدالرحمن العنجري، الذي قوبل صعوده للمنصة بتصفيق حار من الجمهور، بشكر قوات وزارة الداخلية على تعاونهم، وذكر بعد ذلك أن الكويت ليست دولة عشائر وقبائل وعوائل بل دولة ديمقراطية دستورية وأن صراعاً خطيراً بين أفراد الأسرة الحاكمة، وأناشد صاحب السمو الأمير، حفظه الله ورعاه، بعد ما حصل في الجلسة السيئة التي تعتبر وصمة عار في جبين مجلس الأمة، بأن يعقلها ويعزل ناصر المحمد. وأضاف العنجري بأن ناصر المحمد سقط منذ استجواب أحداث ديوانية الحربش. ويجب التفكير في الملكية الدستورية وإلا سيستمر الصراع ليشق الكويت مثل السرطان.

منظمو الاعتصام ينفون ما تردد عن حدوث شجار في الاعتصام كما أوردت إحدى القنوات التلفزيونية، والنائب د. وليد الطبطبائي يقدر عدد الحضور بـ 7000 شخص. ويهتف مع الجمهور (الشعب يريد إسقاط الرئيس).

(تحديث 9).. النائب مبارك الوعلان، أول المتحدثين من نواب مجلس الأمة، في إشارة إلى موقف كتلة العمل الوطني من استجوابه السابق لوزير الأشغال فاضل صفر، ذكر أن موقفه الثلاثاء الماضي كان موقف في مصلحة الكويت ولم يتوقف عند موقفهم من استجوابه السابق. 

ممثل الحركة الدستورية الإسلامية (حدس) محمد الدلال: هذه الألاف المؤلفة ترد على ناصر المحمد في جمعة الرد، في تعطيل الجلسات، في محاولة تفريغ الدستور من محتواه وتعطيل البرلمان أكثر من مرة. وإذا أردنا أن نخرج من المأزق الذي نعيشه يجب أن يكون للشعب مبادرة سياسية واضحة.

(تحديث 8).. ممثل الحركة السلفية فهيد الهيلم يوجه حديثه إلى رئيس الحكومة قائلاً، يا سمو الرئيس كويت الأحرار تنادي في هذا المساء، إرحل فنحن نستحق الأفضل، والطراثيت واللفو هم من يبيعون ضمائرهم، والكويت لم تعرف التافهين إلا في عهدك. جثمت على صدر الأمة، اختطفت البرلمان، زورت الإرادة، وإذا رميتنا بنواب إلا الرئيس، فنحن رميناك بمسلم البراك، وفيصل المسلم وجمعان الحربش وعلي الدقباسي وفلاح الصواغ وخالد الطاحوس ومبارك الوعلان، وعبدالرحمن العنجري. وإذا رميتنا بنواب إلا الرئيس فنحن رمينا بأحمد عبدالعزيز السعدون الرئيس.

(تحديث 7).. النائب السابق فهد الخنة، بعد شكر كتلتي الشعبي والتنمية، يوجه حديثه إلى كتلة العمل الوطني، أليس تفريغ الدستور من محتواه قمة الفساد؟ أنا كلي ثقة في مواقفكم، والاستجواب القادم سيكون هناك استجوابين للمحمد والفهد فليكن ذلك اليوم يوم الخلاص منهما. والعمل الوطني محشومين من الاشاعات التي تقال عن وجود صفقة بينهم والمحمد. وتصوروا لو نخلص من ناصر وأحمد شلون بتكون الديرة؟

(تحديث 6).. حمد العليان ممثل تجمع السور الخامس الشبابية بأنهم مع كل مجموعة تهدف إلى إسقاط أحمد الفهد أو الرئيس، قبل أن يوجه رسالته إلى من أسماهم “نواب الرئيس” بأننا سنسقطكم فرداً فرداً. وقال لرئيس الحكومة “تقول ان 2000 يا سمو رئيس الوزراء لا يمثلون رغبة الكويت فماذا تقول عن 200 خرجوا بالأمس لدعمك؟”. ووجه حديثه بعد ذلك إلى صاحب السمو أمير البلاد، حفظه الله ورعاه، مناشداً إياه بعزل الشيخ ناصر وكل حكومته.

وبعد ذلك تحدث ممثل إتحاد الطلبة محمد السميط مهنئا رئيس الوزراء بالعصر الذهبي الذي نعيشه والذي يتسم بالطائفية والتفريط بالدستور وبالفساد. وقال “الفساد عم جميع السلطات التنفيذية والتشريعية وحتى القضائية.. فهنيئا لك يا سمو الرئيس”.

وقبل بدء كلمة النائب السابق د. فهد الخنة، حضر عدد من المحامين ممثلين لجمعية المحامين مرتدين لباس المحاماة الأسود في مسيرة بدأت من قصر العدل وحتى ساحة الإرادة، تعبيراً عن دعمهم وتضامنهم مع الاعتصام.

(تحديث 5).. عريف الاعتصام علي السند يبدأ حديثه للمعتصمين بالتأكيد على أنهم ضد كل حكومة الشيخ ناصر المحمد وليسوا طرفاً في الصراع بين الأقطاب، ولترحل دولة ناصر المحمد ولترحل دولة أحمد الفهد.

وإنضمام النواب ضيف الله بورمية ومحمد هايف وخالد الطاحوس وعلي الدقباسي إلى الاعتصام.

أنهى ممثل حركة (نريد) الشبابية محمد الهملان حديثه بالتأكيد على أن الشباب قادر على إسقاط الحكومة بأكملها. وقام بعد ذلك عريف الاعتصام بتوجيه بعض التنبيهات للجمهور بأن أي هتافات تتعارض مع الدستور هي هتافات مرفوضة ولا تمثل تجمع “جمعة الرد” وحذر من أي محاولة لتخريب التجمع.

(تحديث 4).. الحضور حتى الآن من النواب هم مبارك الوعلان، د. فيصل المسلم، د. وليد الطبطبائي، د. جمعان الحربش، فلاح الصواغ، وعبدالرحمن العنجري، ومسلم البراك. بالإضافة إلى النائب السابق د. فهد الخنة والنائب السابق عبدالله راعي الفحماء.

(تحديث 3).. علمت أن قوات الداخلية حاولت منع بعض منظمي اعتصام “جمعة الرد” في ساحة الإرادة  من إدخال بعض أجهزتهم إلى الساحة وتمت معاملة هؤلاء المنظمين ببعض الشدة وطلب منهم الذهاب إلى الساحة التي تلي ساحة الإرادة حتى أجريت بعض الاتصالات وأتى أمر من الفريق سليمان الفهد بالسماح بإدخالها.

(تحديث 2).. قام منظمو اعتصام “جمعة الرد” في ساحة الإرادة بتوزيع المهام بين الكتل من أجل ضمان السيطرة على الوضع خلال الاعتصام ووجهت بضرورة عدم الالتفات إلى أي محاولة للاحتكاك من قبل من يريد تخريب الفعالية مع التأكيد على سلمية الاعتصام وأهدافه.

وقد قام نشطاء (نهج) بتوزيع تصريح سمو رئيس مجلس الوزراء لجريدة السياسة على الحضور.

والحضور حتى الآن من النواب هم د. وليد الطبطبائي ومبارك الوعلان بالإضافة إلى النائب السابق د. فهد الخنة.

(تحديث 1).. بدأت جموع المواطنين بالتوافد مبكراً إلى ساحة الإرادة لحضور اعتصام “جمعة الرد”، ولاحظت تواجداً أمنياً قليلاً مقارنة بالتواجد الأمني المكثف خلال اعتصام الجمعة السابقة في ساحة الصفاة والتغيير. وتواجد في الموقع النائب السابق د. فهد الخنة الذي قام بمساعدة الشباب في التنظيم.

تجتمع الليلة في ساحة الإرادة جميع القوى الشبابية والنيابية التي دعت إلى تجمع “جمعة الرد” في ساحة الإرادة للتعبير عن مطالبها برحيل سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ ناصر المحمد الصباح وحكومته السابعة، وكان تحالف (نهج) قد حدد اليوم الجمعة موعداً وساحة الإرادة مكاناً للاعتصام للرد على تصريحات رئيس مجلس الوزراء لجريدة السياسة اليومية والتي قلل فيها من تأثير الاعتصامات السابقة التي جرت أحداثها في ساحتي الصفاة والتحرير وأطلق عليهما “جمعة الدستور” و”جمعة الغضب”.

وقد أكدت عدد من القوى الشبابية والسياسية حضورها ومشاركتها في تجمع الليلة، وفي ذات الاتجاه أكد النائب السابق د. فهد الخنة حضوره ومشاركته في تجمع الليلة وثمّن دور الشباب التاريخي ودعا تجمع “كافي” للمشاركة و”السور الخامس” و”نريد” وجميع شباب الكويت ممن قاد المبادرة، على حد تعبيره.

وكانت قد غطت في الأيام القليلة الماضية تطورات الإتفاق على “ساحة الإرادة” مكاناً للإعتصام.

http://www.sabr.cc/inner.aspx?id=3819

http://www.sabr.cc/inner.aspx?id=3875

http://www.sabr.cc/inner.aspx?id=3887

http://www.sabr.cc/inner.aspx?id=3890

Copy link