جرائم وقضايا كانت على علاقة محرمة مع شخص

اسقاط حضانة أم لأولادها

قضت دائرة الأحوال الشخصية بإثبات حضانة أب لأولاده الستة وضمهم إليه بعد أن كانوا في حضانة والدتهم التي كانت على علاقة محرمة مع شخص آخر بشهاة ابنائها وبناتها.

وفي التفاصيل الدعوى التي رفعها المحامي عبدالعزيز البنوان بصفته وكيلا عن الأب ضد زوجته التي ادعت أن الاول لايلتزم بدفع نفقتها الشهرية  بيد ان المحامي البنوان طالب برفض طلب المدعية المتعلق بنفقتها الفائتة لقيامه على غير سند من الواقع والقانون سيما وأن المدعي عليه قدم خلال حافظة مستنداته المؤرخة 9/2/2011 سندات إيداع النفقة الزوجية للمدعية في حسابها البنكي بشكل منتظم شهرياً ولم تقدم المدعية دليل بشأن صلاحيتها لحضانة أبنائها من المدعي عليه على الرغم من أن مكلفه بذلك وفقاً لما جاء في مدونات حكم التحقيق سيما وأن شهود المدعي عليه قد كشفوا في أقوالهم على تصرفات المدعية التي تفقدها كافة الشرائط الشرعية والقانونية المستوجب توافرها في الحاضنة. 

كما أن الأم تركت منزل الزوجية بإرادتها ولم يطردها المدعي فرعياً .وخلال الفترة التي كانت فيها المدعية أصلياً في منزل الزوجية كانت تتأخر خارج المنزل حتى الساعة 11 مساءً دون سبب. ناهيك عن ان بنات الام أخبروها أن رجل أجنبي يزورها رغم أنها مازالت على ذمة المدعي فرعياً  وكانت الام تخبر الناس أن الرجل الأجنبي مندوب لديها ومرة تخبرهم أنه أخوها. فضلا عن أنها  كانت تسمح لبناتها وأعمارهم ما بين 12 إلى 15 عاماً بركوب السيارة مع الرجل الأجنبي حتى ساعات متأخرة من الليل. 

بالاضافة إلى أن الأبناء شاهدوا الشخص الأجنبي يدخل غرفة نوم والدتهم المدعية أصلياً وعندما كلمها أبنها محمد نهرته وأغلقت عليه باب الحمام 

ومن خلال ما جاء في أقوال الشهود خلص إلى أن الأم لا تصلح لأن تكون حاضنة لأولادها من الأب  بعد أن صار سلوكها يندي له الجنين وشكل خطورة بالغة على بقاء صغار المدعي عليه أصلياً في يدها وحضانتها. 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق