أقلامهم

فؤاد الهاشم يتوقع لوثيقة النواب الدوس عليها وأن تلقى مصير وثيقة قريش

وثيقتهم ستأكلها.. «الأرضة»!!


فؤاد الهاشم
 
.. كتب الزميل «بوخالد» – في الزميلة «الحرية» – مقالا جميلا يوم أمس تحت عنوان.. «الفهد.. فارس نبيل داخل الحكومة أو خارجها»، رأيت إعادة نشره في هذا العمود تعميما للفائدة ويقول.. فيه:
???
خروج الشيخ أحمد الفهد من الحكومة – طبقاً لما توافر من معلومات حتى وقت كتابة هذه السطور – يمثل بلا شك خسارة كبيرة للسلطة التنفيذية، فالكل يعرف مدى ما يتمتع به الفهد من قدرات وامكانات، فضلاً عن خبرته الطويلة في مجال العمل السياسي والتنفيذي، وعلاقاته الواسعة بكل أطياف المجتمع، ونجاحه في التواصل الدائم مع جميع الفعاليات المهمة.. وبالتالي فانه من أولئك السياسيين الذين تفتقدهم حين يغيبون، وتشعر بحضورهم القوي والفاعل حين يحضرون ويشاركون.
ربما يكون الفهد قد واجه بعض المعوقات خلال الفترة الاخيرة، دفعته الى الاستقالة، لكن ذلك لا يعني ان يغمط احد حقه، أو ينكر الجهد الكبير الذي بذله طوال شغله منصبه الوزاري، وتفانيه في خدمة بلاده في كل المواقع التي تولى قيادتها، وكان دائماً عند حسن ظن الكويتيين – قيادة وشعباً – واستطاع ان يترك بصماته في جميع الوزارات التي تولى حقائبها، وان يسهم في تطوير العمل وتحسين الأداء بها.. ونعتقد ان هناك اجماعاً على ان خدمات الرعاية السكنية وجهود توفير مسكن لكل مواطن قد شهدت خلال فترة الوزير الفهد نقلة كبيرة ومهمة جعلت حلم الحصول على المسكن مطلباً متاحاً وممكناً للجميع، كما انه اشتغل باخلاص وجدية واضحين في ملف التنمية، ولم يدخر وسعاً في الدفع بهذا الملف خطوات الى الأمام، وهي خطوات تترقب من يتسلم امانة هذه المهمة ويكمل ما بدأه الفهد.
وفي كل الأحوال فان المناصب لا تصنع رجالاً، وانما الرجال هم الذين يعلون من قدر المناصب ويعطونها من روحهم وشخصيتهم.. والمواطن المخلص والعاشق لبلده لا يهمه ان كان يخدم وطنه من موقع «القائد» أو من موقع «الجندي» والعهد بـ«أبوفهد» انه متحفز دوماً للتضحية من أجل الكويت، وقد كنا نرى ونلمس جهوده في الدفاع عن قضايا بلاده، وهو خارج الوزارة، أكثر مما يحدث وهو داخلها، فهو في البدء والمنتهى «ابن الكويت» المحب لها، والعامل من أجلها، دون ان ينتظر جزاء أو شكوراً!!.. «انتهى مقال الزميل بوخالد»!
???
.. ما يسمى بـ«الوثيقة» التي يلوح بها الزعيم «بوعبدالعزيز» و«المملوح» و«الوقّافي» وبقية «الثلة» تذكرني بـ «الصحيفة» التي علقها ساسة «قريش» في جوف «الكعبة» لمقاطعة اهل بني هاشم وبني طالب «فلا.. نتعامل معهم ولا يتعاملون معنا، ولا نشتري منهم ولا يشترون منا، ولا نصاهرهم ولا يصاهروننا.. الى آخره» حتى.. أكلتها.. «الأرضة» كلها ما عدا.. «بسم الله»! على خلفاء قريش الجدد داخل البرلمان الكويتي ان يعلموا بأن «صحيفتهم» هذه مآلها الدوس على الارض تحت اقدام الشعب الكويتي الذي ملّ من صراخهم وتأذى من.. سعابيلهم، مذكرا اياهم بقوله تعالى في الآية 77 من سورة النساء.. {ألم تر الى الذين قيل لهم كفوا أيديكم} صدق الله العظيم.
???
.. خبر خاص.. وحصري:
.. الولايات المتحدة الامريكية اعطت حلف شمال الاطلسي الضوء الاخضر ولكل الطيارين الذين يحلقون «ويقصفون» فوق ليبيا وكتائب القذافي ملخصا في جملة واحدة.. «وجهوا قذائفكم وصواريخكم – مباشرة – الى العقيد القذافي من اجل.. اغتياله»!!
???
.. وايضا، خبر خاص.. وحصري:
.. ما لا يعرفه العقيد «القذافي» إن «الدائرة الخاصة المحيطة به والمقربة منه» قد باعوه للغرب – قبل ايام قليلة – ويتفاوضون حاليا مع اجهزة الاستخبارات الامريكية والفرنسية والبريطانية وحتى الايطالية من اجل.. «الحفاظ على حياتهم واموالهم التي سرقوها من الشعب الليبي»!! السيناريو ذاته الذي حدث مع المشنوق «صدام حسين» قبل سقوط بغداد وتمثال الصنم في ساحة الفردوس بأقل من اسبوع واحد!! بعد سقوط نظام العقيد الليبي ستكون ساعة رحيل البعث السوري ورئيسه قد.. اقتربت!! سقوطه سيأتي بعد رحيل مجنون ليبيا.. مباشرة!!
???
.. وأيضا، خاص وحصري و.. محلي:
.. المدعو «بشار كيوان».. نقل للمخابرات السورية أدق الاسرار الخاصة – داخليا وخارجيا – عن الاسرة الحاكمة الكويتية، والتي – بدورها – قامت ببيعها لإيران وحزب الله اللبناني!
???
.. تنويه وتصحيح:
.. ورد في عمود يوم الاربعاء خبر عن.. «55 كتيبة للحرس الجمهوري السوري تدخل الى عدة مدن ومحافظات»، والصواب ان.. «كتيبة من الحرس الجمهوري تسمى كتيبة 555 هي التي أُرسلت الى «حمص» و«حماة» و«جسر الشغور»، لذا وجب التنويه والتصحيح!
???
.. آخر كلمة:
.. قال «براد – بيت – صفر» عن «أسماء الشوارع» انها.. «تخضع لـ 10 معايير» من بينها.. «الابتعاد عن التسميات التي تحمل مضموناً سيئا في ذهن الناس»!! «كلام جميل ما أقدرش اقول حاجة عنه».. لكن.. ماذا عن اسم شارع «حسن البنا» وشارع «ساطع الحصري»؟
???
.. بثت خدمة «الوطن – نيوز» – يوم أمس – خبرا نقلا عن «مصدر خاص» يقول.. «القبض على – مغرد – كويتي – لتطاوله بالسب والسخرية من حكام البحرين والسعودية»!! هذا ليس «مغردا»! انه «بومة.. تنعق»!! يبدو اننا سنعيد تشغيل محركات «عبَّارة عبادان» المتوقفة منذ مدة طويلة!
???
.. آخر.. تعليق:
.. النائب «الوقاّفي» – مسلم البراك – اعترض على توقيف «الداخلية» لتلك «البومة» التي كانت «تنعق» على موقع «التويتر» قائلا.. «انه انتهاك لحرية التعبير»!! ذات يوم كتبت – في هذا العمود – جملة قصيرة قلت فيها ان.. «مسلم البراك يعاند – ويداحر – ويشاكس رئيس مجلس الامة جاسم الخرافي وكأن هذا الأخير.. ريل أمه»، فأخذ يلاحقني في المحاكم لثلاث سنوات عليها! والآن، يصف شتم وقذف حكام البحرين والسعودية بانه.. «انتهاك لحرية التعبير»!! «أنت مو – بس.. وقاّفي! أنت.. سدّاحي بعد»!!


 

Copy link