عربي وعالمي
بحجة الحفاظ على أمنها القومي

تهديدات إسرائيلية باجتياح لبنان

قالت مصادر أمنية إسرائيلية إن إسرائيل تهدد باجتياح جنوب لبنان، إذا طرأ أي تدهور أمني في تلك المنطقة، وقالت المصادر إن “منظمة حزب الله جعلت من غالبية القرى في الجنوب اللبناني قرى متفجرة”، وهددت بشن عملية عسكرية واسعة النطاق على الجنوب اللبناني إذا طرأ تدهور على الأوضاع الأمنية في المنطقة.


وأفادت المصادر بأنه كشف مؤخراً عن وسائل قتالية ومقرات قيادة ومستحكمات تابعة لمنظمة حزب الله داخل القرى الواقعة في جنوب لبنان. ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن المصادر ذاتها قولها إن “مختلف الجهات اللبنانية أبدت اهتماما بالغا في التمرين القطري الذي أشرفت عليه الجبهة الداخلية في الأسبوع الماضي والمسمى “نقطة تحول 5″، على رأسها حزب الله والإعلام اللبناني.


وأضافت المصادر الإسرائيلية، أن المناورة العسكرية للجيش الإسرائيلى أثارت أيضاً المخاوف فى نفوس السكان القاطنين فى الجنوب اللبنانى، وازدادت توجسات السكان فى ظل الأحداث فى سوريا، وعلى خلفية التصريحات المتهورة التى أطلقها قياديون من حزب الله، ومفادها أن منظمة حزب الله لن تتردد فى شن هجوم على إسرائيل من أجل إنقاذ نظام الحكم السورى.


وكشفت صحيفة هاآرتس الإسرائيلية عن الزيارة السرية التى قام بها رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، الجنرال أفيف كوخافى، إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لتنبيه الإدارة الأمريكية إلى أن إسرائيل تستعد عسكرياً لقيام سوريا بنقل أسلحة متطورة إلى حزب الله فى لبنان فى حال سقوط نظام الرئيس السورى بشار الأسد.



وأشارت الصحيفة إلى أن وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك كان قد هدد في عدة مناسبات في الفترة الأخيرة بأنه في حال وصول أسلحة “كاسرة للتوازن” إلى أيدي حزب الله فإن إسرائيل ستدرس إمكانية تنفيذ عملية عسكرية لإحباط نقل أسلحة كهذه.

Copy link