محليات
بعد أن كشفت تلاعباً في تواريخ صلاحية المواد الغذائية

بلدية الجهراء أتلفت 5 أطنان من الأغذية الفاسدة

كشفت أولى الحملات التفتيشية على المواد التموينية الرمضانية عن تلاعب في تواريخ الصلاحية والأسعار، وقامت البلدية بإتلاف طنين من الاغذية الفاسدة وثلاثة أطنان أخرى منتهية الصلاحية.


ودعا مدير فرع بلدية محافظة الجهراء عبدالله العلي المواطنين والمقيمين إلى مراجعة تواريخ صلاحية المواد والسلع خصوصا بعد كشف غش وتزوير في بعض العروض الرمضانية التي تشمل اكثر من ثلاث قطع وما فوق.


وأشار إلى كشف بعض المواد الغذائية الفاسدة كالدواجن والاسماك؛ حيث تم مؤخراً اتلاف طنين من الاسماك غير الصالحة للاستهلاك الآدمي واكثر من طن من الدواجن الفاسدة.


وذكر العلي أن إدارة تدقيق ومتابعة خدمات البلدية وإدارة الاغذية والأطباء بالمسالخ تنظمان حملات يومية وعلى مدار الساعة للتفتيش على مستودعات الجمعيات التعاونية وعلى تجار الاغذية؛ للكشف عن الاصناف الغذائية والتأكد من صلاحيتها.

Copy link