عربي وعالمي رفع الحصار وسداد تعويضات للضحايا من شروط تطبيع العلاقات

أردوغان: يجب أن تعتذر إسرائيل

في إطار العودة إلى تطبيع العلاقات بين تركيا وإسرائيل، أكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الجمعة أنَّه لا يمكن التفكير في تطبيع العلاقات مع إسرائيل ما لم تعتذر عن قتل تسعة نشطاء أتراك مؤيدين للفلسطينيين على متن سفينة تركية متجهة الى قطاع غزة العام الماضي.


وأضاف اردوغان في نص كلمة سيلقيها امام البرلمان أن رفع الحصار الإسرائيلي عن غزة وسداد تعويضات لضحايا الهجوم من شروط تطبيع العلاقات.


يأتي هذا فيما كانت صحيفة “هآرتس” قالت إن إسرائيل وتركيا تجريان اتصالات سرية، وذلك في محاولة لإنهاء الأزمة القائمة بين الطرفين.
 
ونقلت عن مسؤول إسرائيلي قوله إن المحادثات تجري عبر قناة مباشرة بين جهات إسرائيلية وأخرى تركية، وبتدخل أمريكي.
 
وأضافت أن هذه المحادثات تأتي مع اقتراب موعد النشر المرتقب، في مطلع يوليو، لتقرير لجنة التحقيق التابعة للأمم المتحدة في مجزرة أسطول الحرية الأول، إضافة إلى التطورات في سورية.
 
وكتبت الصحيفة أن مصدرا في الخارجية التركية أكد وجود هذه الاتصالات، إضافة إلى مصدر آخر في الإدارة الأمريكية. في المقابل فقد رفض مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية التطرق إلى هذه الاتصالات، إلا أنه لم ينف وجودها. كما أن وزارة الخارجية الإسرائيلية رفضت الإجابة على أسئلة بهذا الشأن.
 
وعلم أن المحادثات تجري في قناتين؛ قناة مباشرة بين مسؤول من قبل رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو، وبين المدير العام لوزارة الخارجية التركية فريدون سينيرلي أوغلو، والذي وصف بأنه أحد كبار الداعمين للعلاقات بين تركيا وإسرائيل، ويدفع باتجاه تطبيع العلاقات بين الطرفين.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق