اقتصاد في سعيه للوصول إلى 14 فرعا في 2011

بيتك ماليزيا يفتتح فرعا جديدا في ماليزيا

في سعيه للانتشار الجغرافي والتوسع في دول شرق أسيا، قالت الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الكويتي في  ماليزيا “بيتك ماليزيا ” جميلة جمال الدين، أن “بيتك ماليزيا ” يخطط للوصول بشبكة فروعه المحلية الى 14 فرعا لتغطي معظم مناطق وولايات ماليزيا وتقدم خدمات متطورة ومتكاملة للعملاء من خلال مواقعها في مراكز تجارية وخدمية حيوية ، تنفيذا لخطة الانتشار الجغرافي وتعزيزا لشبكة الفروع الحالية .

وأشارت جمال الدين في تصريح صحافي ، الى أن “بيتك ماليزيا ” افتتح أحدث فروعه في مدينة باتو باهات ، ليكون ثاني فرع له في ولاية “جوهور” والعاشر للبنك في ماليزيا .

وأوضحت جمال أن الفرع يوفر العديد من الخدمات الحيوية للأفراد ولقطاع الأعمال والهيئات الحكومية أهمها تمويل التعاقدات والصفقات التجارية، بالإضافة لخدمات الاستشارات المالية للمؤسسات، واستشارات في الصكوك،  وعلى صعيد خدمات التجزئة يقدم البنك منتجات جديدة ومبتكرة مثل حساب الذهب والتمويل الشخصي ، فضلا  عن العديد من خدمات الخزانة .

وذكرت جمال الدين أن “بيتك ماليزيا ” اختار ولاية جوهور لافتتاح ثاني فروعه فيها ، في ظل قاعدة العملاء الكبيرة والآخذة في الازدياد بمايوفر فرص نمو كبيرة للخدمات والمنتجات المصرفية الإسلامية ، مشيرة في هذا الصدد الى أن “بيتك ماليزيا ، الذي يعد أول بنك إسلامي في ماليزيا ، يسعى لتلبية الاحتياجات المتنامية على الخدمات والمنتجات الإسلامية ،كما أن وجودنا في هذا الولاية يهيئ لنا فرصا لدعم الاقتصاد فيها لاسيما في قطاعي الصناعة والزراعة .

وقالت جمال الدين : أن الترحاب الذي يلقاه “بيتك ماليزيا ” على المستويين الرسمي والشعبي وكذلك من البنك المركزي الماليزي، والإقبال المتنامي على الخدمات المالية الإسلامية ، جميعها عوامل تشجع وتدعم خطط الانتشار الجغرافي في السوق المحلي ، وتحث في الوقت ذاته على الاهتمام بجودة الخدمة.

وأكدت جمال الدين أن كافة فروع البنك تعمل جميعها في نسق واحد وبجهد متكامل نحو تعزيز معدلات الربحية وتعزيز الصورة الذهنية الايجابية عن البنك والذي اكتسبها خلال نحو 6 سنوات منذ بدأ العمل فعليا وأصبح الآن من البنوك الإسلامية الأكثر تميزا وأهمية في ماليزيا.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق