محليات

ارتفاع عدد الضحايا إلى20 قتيلاً و113 مصاباً
سفيرنا في الهند يؤكد سلامة مواطنينا من تفجيرات مومباي


(تحديث..1): أكد سفير الكويت لدى الهند سامي السليمان أن التفجيرات الثلاثة التي ضربت مومباي العاصمة المالية للهند الليلة لم تسفر عن مقتل أو إصابة أي مواطن كويتي.


وقال السفير السليمان إنه حتى الآن لا يمكن جمع سوى معلومات أولية، مشيرا إلى أن المعلومات النهائية سيتم جمعها تدريجيا.


وعلى صعيد متصل أعلنت قناة (ان.دي.تي.في) عن ارتفاع عدد ضحايا التفجيرات الثلاث إلى عشرين قتيلا و 113 مصابا.


هزت ثلاثة انفجارات اليوم عاصمة المال الهندية مومباي، ما أدى إلى قتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص، وإصابة أربعة وخمسين بجروح، بحسب ماأكد وزير الداخلية الهندى بالانيابان تشيدامبارام، موضحا أنه ربما يرتفع عدد الضحايا خلال الساعات القادمة.



ووقع الانفجار الأول في سوق “ظافري” جنوب مومباي، بالقرب من معبد “مومبا دفي” المشهور. فيما وقع الانفجار الآخر بسيارة أجرة بمنطقة “دادار” وسط مومباي. أما الإنفجار الثالث فوقع جنوب المدينة في دار الأوبرا.


هذا، وقد وضعت وزارة الداخلية كل حراس الأمن الوطني بحالة تأهب في جميع أنحاء البلاد.


وكانت الشرطة الهندية قد أعلنت في ديسمبر 2010، حالة تأهب في مدينة مومباي السياحية، بعدما توفرت لديها معلومات تشير إلى تسلل أربعة مسلحين زعمت أنهم ينتمون إلى جماعة “عسكر طيبة” التي تتخذ من الأراضي الباكستانية مقراً لها، إلى المدينة بهدف تنفيذ هجمات خلال ما يسمى بعيدي الميلاد ورأس السنة.

Copy link