عربي وعالمي بعد 6 أشهر من الثورة

مقتل فتى في سيدي بوزيد التونسية

قتل فتى في الرابعة عشرة من عمره بالرصاص في سيدي بوزيد خلال تفريق الشرطة لتظاهرة واعتقل تسعة أشخاص، وقال قائد شرطة سيدي بوزيد سمير المليتي إن الفتى قتل “برصاصة مرتدة” وأصيب شخصا آخران بجروح خطرة.

ووصل الفتى ثابت بلقاسم الى المستشفى ميتا ونقلت جثته الى قسم الطب الشرعي في صفاقس، بحسب مصدر طبي في سيدي بوزيد.

وقال علي زراي احد النقابيين في المكان لفرانس برس “حصلت مواجهات كبيرة حتى وقت متأخر من الليل في سيدي بوزيد وفي رقب” المدينة الواقعة الى الجنوب، مؤكدا وفاة الفتى”، واضاف أن “الناس في سيدي بوزيد غاضبون بعد ستة أشهر على الثورة لم يروا شيئا بعد ويتظاهرون ضد حكومة الباجي قائد السبسي”.

ومنطقة سيدي بوزيد تقع في وسط تونس حيث بدات الانتفاضة الشعبية في منتصف ديسمبر 2010 التي أدت الى سقوط الرئيس زين العابدين بن علي في 14 يناير.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق