أقلامهم

مشاري العدواني يستجهن إتهامات “الوطني” لمنتقديه بأنهم من سراق المال العام وأذنابهم

صبيان التجار!  
 
مشاري العدواني
 
الرئيس الأميركي السابق جورج بوش الابن… قال إما أن تكونوا معنا أو ضدنا ومنذ أيام وبعد الوقوف مع الحكومة ورئيسها بالاستجواب الأخير و النائب مرزوق الابن… يسمي أي نائب أو كاتب أو حتى مغرد أو مواطن ينتقد مرزوق وربعه بكتلة العمل الوطني بأنه ذنب لسراق المال العام!
وأمس زاد العيار حبتين وحب يبرّد على صالح الملا المتصدر الدفاع عن الكتلة وقال له مخاطبا إياه بان مهاجمة كتلة العمل الوطني هي شهادة بأنهم على حق!
مرزوق يريد كل النواب والكتاب والشعب اما ان يكونوا معه أو ضده واذا شط نائب أو كاتب أو حتى مواطن عن خط سير مرزوق… فهو ذنب ومتردية ونطيحة!
ويا ويله ويا سواد ليله من يسأل سؤالا نيابيا عن مناقصة لها علاقة من قريب أو حتى بعيد بمرزوق هنا يدخل هذا النائب وآخرهم كان النائب بورمية الى دائرة «صاحب الأسلوب القذر»  يخاطب زملاءه بهذا الاسلوب ثم يشتط غضبا اذا ما هوجمت كتلته على تعيينات وصفقات واضحة وضوح الشمس!
حبيبي مرزوق … انت صنعت بنفسك المكانة واللقب والحجم الطبيعي لكل من يدافع عنك من نواب وكتاب وحتى مواطنين! فأنت الذي كبرت معك القصة ووصلت الى معنا او ضدنا! فربعك من نواب وكتاب وجميع المدافعين عن تكتلك وعلى حسب رسمك للمشهد السياسي الحالي هم مجرد «صبيان تجار» يدافعون عنكم لا عن منطق ولا ديمقراطية ولا حرية ولا رأي اخر ولا انتماء لتيارات او كتل سياسية! هم مجرد صبيان تجار يدافعون عن اعمامهم!
لم تترك لنفسك ولا لربعك خط رجعة قسمت البلد قسمين اما مع مرزوق أو ضده! لا يبا ضده ونص ان كانت هذي هي عقليته!
 
إلى صالح الملا
 
سؤال وردني من احد ابناء التيار الوطني المعتقين مو من صبيان تجار هذا الوقت مدعي الوطنية للنائب صالح الملا الذي قال بأنه وربعه النواب امتداد للتيار الوطني ورجالاته الكبار… ممكن تقول لنا متى آخر مرة زرت فيها ديوانية الروضة  التي تعتبر مركز التيار الوطني؟! ومتى آخر مرة رأيت فيها العم احمد الخطيب؟! بل كم مرة في حياتك كلها زرت الديوانية؟!
قال أيه قال امتداد للتيار الوطني ورجالاته العظماء الأحياء منهم والأموات!
 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق