محليات خلال تقريرها السنوي لعام 2010

حولي الصحية تطرح العديد من الحلول لتفادي مشكلات التطور الصحي

 تناولت منطقة حولي الصحية في تقريرها السنوي لعام 2010 أبرز الإنجازات والخدمات التي قدمها مستشفى مبارك الكبير والوحدات المختلفة العاملة في مراكز الرعاية الصحية الأولية والقطاعات الأخرى المساندة والعقبات والمشكلات التي تحول دون تقديم الخدمات الصحية على الوجه الأكمل.

وقال مدير المنطقة الدكتور عبدالعزيز الفرهود اليوم إنه يتم سنويا إجراء إحصائيات تفصيلية توضح حجم العمل مقارنة بمثيلاتها في السنوات السابقة وتبين الخدمات التي تقدمها المنطقة من خلال مراكزها الصحية ال15.

وذكر أن التقرير يقدم شرحا مفصلا عن الخدمات التي قدمتها أقسام مستشفى مبارك الكبير للمرضى والمراجعين واهم الانجازات التي شهدها عام 2010 ومنها ماتم في وحدة الباطنية من افتتاح مبنى الرغبة الأميرية (التوسعة السريرية) والعمل به وتشغيل أربعة اجنحة الى الآن في المبنى الجديد.

وبين انه تم كذلك تعديل آلية جديدة لصرف وتكرار الدواء لمن يعانون الأمراض المزمنة والمستقرة حالتهم الصحية ويحتاجون متابعة على فترات طويلة.

وقال الدكتور الفرهود إنه تمت زيادة تشغيل 22 سريرا حتى الآن كما تم تسليم خمس غرف عمليات جديدة في إطار مشروع تجديد وتحديث قسم العمليات الرئيسية.

وأشار إلى ان الكتاب يطرح العديد من الحلول والمقترحات لتفادي العقبات التي تعرقل التطور الصحي لمراكز المنطقة وذلك في اطار الخطط المستقبلية التي يتم الاعداد لها في منطقة حولي الصحية

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق