عربي وعالمي

لم يحدث تطور في المحادثات مع القوى النووية
إيران تتحدى المجتمع الدولي وتركب أجهزة طرد مركزي

متحدية المطالب الغربية والمجتمع الدولي بوقف برنامجها النووي قالت اليوم إيران إنها بصدد تركيب أجهزة جديدة للطرد المركزي أكثر كفاءة لتسريع وتيرة تخصيب اليورانيوم في منشآتها النووية، وأكد المتحدث باسم الخارجية رامين مهمان باراست إنه يجري العمل على تركيب أجهزة الطرد المركزي التي قال إنها أفضل وأسرع وأن كل ذلك يخضع لمراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وأضاف أن الوكالة على علم بأن أنشطة بلاده النووية  تواصل تقدمها, مشيرا في الأثناء إلى أنه لم يحدث أي تطور جديد فيما يتعلق بالمحادثات مع القوى النووية بشأن الملف النووي.

وكانت إيران ركبت نموذجين جديدين أكثر تطورا لأجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم، وفي الثامن من الشهر الماضي, تحدث رئيس الوكالة الذرية الإيرانية فريدون عباسي عن قرب تركيب 164 جهازا جديدا للطرد المركزي، دون تقديم معلومات عن الأجهزة الجيدة.

Copy link