عربي وعالمي بعد السيطرة على أجزاء كبيرة من شرق ليبيا

قوات القذافي تشن هجوما مضادا على الثوار

شنت القوات الموالية للقذافي هجوما مضادا على الثوار بعد أن تمكنوا من السيطرة على أجزاء كثيرة في شرق ليبيا وقصف الجنود المنازل بقذائف الدبابات مما أدى الى تسويتها بالأرض.

وأكد متحدث باسم المعارضة في زليتن على الطريق الساحلي الذي يبعد 160 كيلومترا شرقي العاصمة إن قوات موالية للقذافي تعززها دبابات حاصرت مقاتلي المعارضة .. الكتائب لا تزال ترهب العائلات وتمشط القرى والأحياء وتشيع الفزع في المنطقة كلها.”

وعرض التلفزيون الرسمي ما قال أنها صور جديدة من زليتن والبريقة في محاولة لإظهار أن المدينتين ما زالتا تحت سيطرة طرابلس.

إلى ذلك قالت الصين أنها ستتعاون مع الإتحاد الأفريقي الذي اقترح خطة ينظر إليها على أنها أقل عداء للزعيم الليبي من خارطة طريق غربية تصر على تنحيه، وأبلغ الرئيس الصيني هو جين تاو نظيره الزائر جاكوب زوما رئيس جنوب أفريقيا بأن الافارقة أدوا دورا مهما في التحرك نحو إيجاد حل سياسي.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق