عربي وعالمي

البحرين تفتح تحقيقا بعد مقتل شخص استنشق الغاز المسيل للدموع

قال ناشطون حقوقيون إن بحرينيا قتل هذا الأسبوع بعدما استنشق الغاز المسيل للدموع أثناء عمليات أمنية في إحدى القرى فيما ذكرت الحكومة إنها تحقق مع بعض رجال الشرطة بعد تجاوزهم للصلاحيات الممنوحة لهم وفقا للقانون.


ونقلت وكالة أنباء البحرين بيانا عن وزارة الداخلية اليوم قالت فيه إن بعض رجال الشرطة يخضعون للتحقيق بشأن انتهاكات محتملة للحقوق.


وأكد الوكيل المساعد للشؤون القانونية في وزارة الداخلية بأنه أحد الضباط وعددا من أفراد الأمن العام بمركز شرطة البديع أحيلوا للتحقيق بعد تجاوزهم للصلاحيات الممنوحة لهم وفقا للقانون”، وأضاف بأن وزارة الداخلية تلتزم بالشفافية والموضوعية عند التعامل مع كافة البلاغات والشكاوى التي تتعلق بالوزارة وعلى التزام رجال الأمن بالقانون ومراعاة حقوق الإنسان وحسن التعامل مع كافة المواطنين والمقيميين أثناء تعاملهم مع أي من قطاعات الوزارة.


من جهته قال نبيل رجب رئيس المركز البحريني لحقوق الإنسان إن عيسى الطويل 60 عاما قتل يوم الأحد بعدما قضى أسبوعين في المستشفى ليعالج من آثار الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الأمن في بلدة سترة.


وكلفت حكومة البحرين لجنة من الخبراء الدوليين التحقيق في أعمال العنف والاتهامات بارتكاب انتهاكات للحقوق خلال فرض الأحكام العرفية الذي استمر شهرين وانتهى في مايو.




 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق