سبر القوافي

!(اغاني الراحلين)

من يوم مات الكلام بصـدري ونامــت

عيون وجدي نـذرت البعـد لأقدامــي   

وأدركت بأن النهاية حـق مـا دامـــــت

قبلي لـ/ شاعر عشان تدوم لأقلامــي

هل كـان مـاراح إلاّ روح قـد هامــت

في كـل أرضٍ تـدوّر مرقـبٍ سامــي

وهل كنت إلا أتحاشى نظـرة الشامـــت

وأحاول بقد ما أقـدر أنصـف إلهامـي

فليغفر الله ذنب أوهامـي إن (  قامــت

بحمل روحي إلى ما يقتـل أحلامــي )

روحي مرومة شرف وبعذرهـا رامــــت

بلوغ سابع سمـا لـو ترفـض أيامــــي

يكفيني إنّـي قـدرت أحـاول ولامــت

خلق الله وما كسر عزمي ولا إقدامي

حتى بلغت آخر اللـي يمكـن وحامــت

روحي مثـل كـل طيـرٍ حـرٍ قطامــي

فإن كانت دنياي قصّت جنحـي وسامـــــت

نفسي بحمـلٍ ثقيـل يكسّـر عضامـــي

يبقى العزا كان ضامتني فقـد  ضامــت

قبلـي صناديـد قـومٍ تنطـح الرامــي

ولدت رغماً عن أنفي منغبـن صامــت

وبموت رغماً عن أنف الوقت متسامـي

فـ/ ياصاحبي حطّ رحل الشعر قد شامــت

روحي ومات الكـلام وجفّـت  أقلامــي

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق