رياضة بذكريات كلاسيكو نصف نهائي دوري الأبطال

مورينيو” متعطش للانتقام اليوم من برشلونة”

ثلاثة أشهر فقط تفصلنا عن مباراة ريال مدريد وبرشلونة في كلاسيكو ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، والآن لدينا فصل جديد ومواجهة جديدة تسمى كأس السوبر الإسباني، والذي سيضم حامل لقب كأس الملك مع بطل الدوري (الليغا).

اللحظات الأولى من هذه المواجهة ستظهر لنا حالة من التوتر المرتفع بين الفريقيّن، حيث يعتبر ريال مدريد وبرشلونة من أهم الفرق في الليغا، “مورينيو” و”غوارديولا” يعتبران خصمان شرسان لبعضهما، خصوصاً بعد تعدد المواجهات بينهما في دوري الأبطال على الدور نصف النهائي.

“مورينيو” لا يستطيع إخفاء تعطشه للانتقام، بسبب ما فعله الحكم “ستارك” في مواجهة نصف النهائي الموسم الماضي، وجعل برشلونة يمر إلى الدور النهائي على حساب مدريد، والمدرب البرتغالي حذّر لاعبيه من الحديث مطولاً عن برشلونة، رغبةً منه في إبعاد الضغوط عنهم، والدخول للمواجهة دون وعود مسبقة بالفوز.

وعلى الرغم من اعتبار هذه البطولة ليست رسمية، وهي لا تتعدى كونها مباراة استعداداية للموسم المقبل، ولكنها تبقى مهمة لكلا الفريقيّن من الناحية المعنوية، والمنافسة بين الغريميّن كبيرة جداً، ولطالما انحصر الدوري بينهما، أي أن الفوز بهذه الكأس سيشكل دافع معنوي قوي للفائز، وخيبة أمل للخاسر.

Copy link