منوعات

فرنسي يتعرض للضرب بالخرطوم لإفطاره في رمضان

 تم العثور على فتى فى السابعة عشرة من العمر موثوق اليدين والرجلين، أكد أنه تعرض للضرب من أحد أفراد فى عائلته لأنه لم يكن يصوم رمضان، بحسب ماقالت صحيفة لوفيجارو الفرنسية.

وأشارت الصحيفة إلى أن عناصر الإطفاء والشرطة أخرجوا الفتى بعد أن اتصل بهم جيران سمعوا أنيناً ولاحظوا تسرب المياه من الشقة فوقهم.

ووفقاً لما قاله الفتى للمحققين فإنه تعرض للضرب بخرطوم مياه من قبل أحد أشقائه، الذى يسكن الشقة لأنه لم يصم رمضان.
أكدت الصحيفة الفرنسية، أن الشرطة الفرنسية تبحث عن الشقيق المذكور البالغ من العمر 27 عامًا وعن شقيق آخر فى الـ34 يبدو أنه كان فى الشقة معه.

قالت الصحيفة إن الفتى الذى تعرض للضرب مولود فى الجزائر ويحمل الجنسية الفرنسية ويعيش وسط عائلة متشددة، وأنه وفقاً لما أدلى به فى التحقيقات أن الطبيب أوصاه بالراحة 15 يومًا ولهذا لم يصم.

وباستجواب والدته قالت “لقد شذ عن طريق الصواب ويقوم بأمور سيئة”، فيما ندد بالحادثة أحد المسلمين الملتزمين دينيا، وقال “نحن فى دولة قانون وحرية حيث يعيش كل شخص دينه، كما يرغب، ليس من دورنا سن القوانين وفرض أى شىء على أى كان”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق