رياضة نقابة العمال مازالت مصرّه

الإضراب ما زال مستمراً .. لتأجيل انطلاقة الدوري الإسباني

اتحاد اللاعبين الإسبان متمسك بالإضراب الذي أعلنه قبل أسبوع، بعد إخفاق المفاوضات مع رابطة كرة القدم الاحترافية، حجر العثرة في هذه المفاوضات التي أجريت الأربعاء كان الرواتب غير المسددة من قبل العديد من الأندية، زيادة إلى خلاف الرؤى في مسألة إنشاء صندوق لضمان أجور اللاعبين، كما أن نقابة اللاعبين تطالب بإمكانية فسخ العقود التي تربط اللاعبين بالأندية من طرف واحد، في حال عدم تسديد رواتب ثلاثة أشهر متتالية.

“خوزيه لويس أستياثاران” رئيس رابطة كرة القدم الاحترافية.. صرّح قائلا: “بدعوته للإضراب اتحاد اللاعبين الإسبان، ضيّق الخناق أمام مجال التفاوض، إنه أكثر تشدداً في موقفه، أمر لم نراه خلال المشاورات التي أجريناها على مدار الشهريّن الماضييّن”.

من جهته ممثل نقابة اللاعبين الإسبان “لويس خيل” أكّد قائلاً: “دعوتنا للإضراب لا رجعة فيها، بحكم تمثلينا للاعبين فإننا سندافع عن مصالحهم، ولكي يفهم الجميع أقول وأكرر: نحن نحمي مصالحهم وعقودهم، لا أحد هنا يطالب بالمزيد من المال”.

نقابة اللاعبين الإسبان كانت قد دعت للإضراب، ومقاطعة الجولتيّن الأولييّن من دوري الدرجتين الأولى والثانية، المقرر انطلاقهما الجمعة والسبت المقبلين.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق