عربي وعالمي

السعودية: الإفراج عن 164 معتقلا سوريا

أعلنت منظمة حقوقية اليوم أن السلطات السعودية أفرجت عن 164 معتقلا سوريا كانت قد احتجزتهم فى 12 أغسطس على خلفية خروجهم للتظاهر ترحيبا بالموقف الذى اتخذه العاهل السعودى الملك عبد الله بن عبد العزيز بشأن الأوضاع في سوريا وإعلانه استدعاء السفير السعودى من دمشق ودعوته إلى استخدام الحكمة فى حل الأزمة فى سوريا ودعما لمواطنيهم ضد ممارسات النظام السورى الدموية.

وقال المرصد السوري نقلا عن سوريين مفرج عنهم إن “السلطات السعودية أفرجت عنهم جميعا خلال اليومين الماضيين”. ورحب مدير المرصد السورى لحقوق الإنسان رامى عبد الرحمن فى البيان “بالإفراج عنهم واعتبر ذلك خطوة إيجابية”.

وكان المرصد ناشد فى بيان الأربعاء العاهل السعودى الملك عبدالله بن عبد العزيز إطلاق سراح المعتقلين السوريين، لافتا إلى أن كلمة العاهل السعودى “أثارت إعجاب السوريين الذين يقيمون فى الرياض فنزل بعضهم إلى الشارع للإعراب عن تقديرهم لموقفه كأول مسئول عربى كبير يجهر برأيه حيال الأوضاع فى سوريا”.

وكان العاهل السعودى قال فى كلمة له فى الثانى عشر من أغسطس “إن ما يحدث فى سوريا لا تقبل به المملكة العربية السعودية فالحدث أكبر من أن تبرره الأسباب”، داعيا إلى “إيقاف آلة القتل وإراقة الدماء، وتحكيم العقل قبل فوات الأوان”.