منوعات

قطعت لسانه لمحاولته اغتصابها

لم يدر بخلد رجل سويدي أنه اختار المرأة الخطأ، بعد أن أدت محاولة اغتصابه لها إلى قضم جزء من لسانه عند محاولة تقبيله لضحيته، مما أدى إصابته بنزيف حاد أجبره على تركها قبل أن تلقي الشرطة القبض عليه، وتوجه له تهمتيّ محاولة قتل واغتصاب.

ونقلت وسائل إعلام سويدية عن الشرطة قولها إن رجلاً في متوسط العمر رنّ جرس منزل المرأة البالغة من العمر 21 سنة في مدينة مالمو ودفع الباب للدخول غصباً عنها، قائلاً لها بلغة إنكليزية غير متقنة إنه يريد أن يكون “صديقها”، لكنه سرعان ما إنقض عليها ووضع قبضتيه حول عنقها، وعمد إلى تقبيلها فما كان منها إلا أن عضت على لسانه فاقتطعت جزءاً منه.

وقالت الشرطة إن الرجل نزف كثيراً وانتهى به الأمر بالإستسلام والعدول عن اغتصابها، مضيفةً أن “المرأة قالت إنه غضب وركلها قبل أن يغادر المنزل”،

وفقدت المرأة وعيها لبعض الوقت ثم استفاقت واتصلت بأصدقائها لنجدتها.