أقلامهم

عبداللطيف العميري يكتب الى الشعب المصري: هؤلاء لا يمثلوننا

إلى الشعب المصري.. هؤلاء لا يمثلوننا!
عبداللطيف العميري


أثار قيام بعض المحامين بالتطوع في الدفاع عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك، حفيظة الكثير من الاخوة المصريين الذين راحوا يعتبون على الشعب الكويتي بانه ضد الثورة المصرية وبالتالي ضد الشعب المصري وضد الدماء التي أريقت والتضحيات الكبيرة التي بذلها ابناء مصر في هذه الثورة الكبيرة، وانا أطمئن الشعب المصري بأن هؤلاء المحامين لا يمثلون الا انفسهم ولا يمثلون الكويتيين، لاننا ككويتيين ندعم ونؤيد اختيار الشعب المصري
ولا يمكن ان نقف مع الظالم ضد المظلوم ومع الاستبداد والطغيان ومع من اذل شعبه وحكمهم بالحديد والنار


ولا يمكن ان نؤيد من جعل مقدرات بلده بأيدي فئة فاسدة متنفذة وترك شعبه يتضور جوعا وفقرا وقهرا.


ان ما قام به نفر قليل من المحامين انما هو اجتهاد شخصي منهم والله أعلم بنواياهم وبالتالي هم شواذ من القاعدة التي تؤيد الثورة المصرية وتبارك للشعب المصري اختياره، ان اهل الكويت كانوا ومازالوا يحبون الشعب المصري الذي يبادلهم نفس الشعور ولم نكن يوما يربطنا اي علاقة مع النظام البائد ورئيسه المخلوع سوى ذلك الموقف القوي من الاحتلال العراقي، فهذا لايزال عالقا في اذهان الكويتيين، وبعضهم يجد تعاطفا من هذا الجانب فقط ولكن هذا ليس مبررا لتأييد نظام فاسد مرفوض من شعبه، فالشواذ لا يحكم عليهم، حتى اننا نجد من الشعب المصري من لايزال يؤيد حسني مبارك ولكنهم قلة لا وزن لها والعبرة بالاغلبية، اذن. نحن كذلك العبرة بالسواد الاعظم من الكويتيين، كذلك الموقف الرسمي من الحكومة والموقف الشعبي الممثل بالبرلمان، جميعهم يؤيدون الثورة واختيار الشعب المصري ويقدرون التضحيات التي بذلت والارواح التي أزهقت من اجل ذلك.


كلمة اوجهها لهؤلاء المحامين: نحن نحترم وجهة نظركم ولكن ينبغي عليكم ان تراعوا مشاعر اخوانكم المصريين لأننا نعلم يقينا ان ذهابكم الى هناك انما هو تحصيل حاصل وفرقعة اعلامية أتت علينا ككويتيين بالضرر اكثر من النفع وخسرنا اكثر مما ربحنا فبالله عليكم ماذا ستفعلون في مصر وهناك جهابذة وأساتذة القانون؟! ماذا ستقدمون ولا يوجد لكم حتى تصريح بدخول قاعة المحكمة؟! فإذا كانت لكم حسابات اخرى يجب ان يكون في اعتباركم ان الكويت وسمعتها ومصلحتها العليا اكبر من اي اعتبارات اخرى.


واخيرا، اقول للشعب المصري وابناء الثورة: ان الكويتيين معكم قلبا وقالبا وندعمكم بكل الوسائل الممكنة والمشروعة، وهؤلاء المحامون لا يمثلون الا انفسهم ولا يمثلون الشعب الكويتي.


 

Copy link