أقلامهم

سعود عبدالعزيز العصفور يطالب 25 نائبا بتقديم كشوفات بأرصدتهم المالية في فترة محددة

 هل لكرامة الأمة ثمن؟ 
   سعود عبدالعزيز العصفور
  
 
 الأخوة ممثلو الشعب الكويتي التالية أسماؤهم:
– النائب حسين القلاف
– النائب حسين الحريتي
– النائب خالد العدوة
– النائب خلف دميثير
– النائب دليهي الهاجري
– النائب د. رولا دشتي
– النائب سعد زنيفر
– النائب سعد الرشيدي
– النائب سعدون العتيبي
– النائب د. سلوى الجسار
– النائب صالح عاشور
– النائب عدنان المطوع
– النائب عدنان عبدالصمد
– النائب عسكر العنزي
– النائب آنذاك، والوزير حالياً، علي الراشد
– النائب د. علي العمير
– النائب غانم الميع
– النائب فيصل الدويسان
– النائب د. محمد الحويلة
– النائب محمد المطير
– النائب مخلد العازمي
– النائب د. معصومة المبارك
– النائب ناجي العبدالهادي
– النائب د. يوسف الزلزلة
– النائب، والوزير آنذاك، روضان الروضان
في 8-12-2010 وفي ديوان النائب د. جمعان الحربش بمنطقة الصليبخات بالتحديد، وفي حدث تاريخي لن يمحى من ذاكرة هذا الشعب، تم الاعتداء على كرامة نواب الأمة وعلى مواطنين عُزل من أبناء هذا الوطن بينهم دكتور جامعي، وعندما تمت محاسبة رئيس السلطة التنفيذية في مجلس «الأمة»، وقُدم في حقه كتاب بعدم التعاون صوتّم ضده وأسقطتم الطلب بمبررات لم تكن مقنعة لنا على الإطلاق. والآن ومع تزايد الأقاويل والإحالات للنيابة في شأن قضية الإيداعات المليونية في حسابات بعض نواب الأمة، هل تجرؤون على تقديم كشف بذممكم المالية منذ 8-12-2010 وحتى تاريخ التصويت على كتاب عدم التعاون في 5-1-2011؟


 

Copy link