محليات

د.شهاب المهندي: حلقة عمل خليجية في الرياض عن امراض السرطان

صرح نائب مدير مركز حسين مكي الجمعة للجراحات المتخصصة وعضو اللجنة الخليجية لمكافحة السرطان الدكتور شهاب المهندي بان أهداف الحلقة الخليجية لمكافحة السرطان والوقاية منه التي انتهت أعمالها أمس بالرياض والمنبثقة من المكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون ،هو تحويل آليات وأهداف مذكرة التفاهم المعتمدة من الهيئة التنفيذية إلي برنامج عمل متكامل وخطة عمل تنفيذية ذات مراحل محددة تتواكب مع الخطة الخليجية التنفيذية لمكافحة السرطان (2011 – 2020) ، مشيرا إلي أنها ترتكز علي وضع أولويات برامج مكافحة السرطان طبقا للوضع الخليجي الراهن ، ووضع الأدلة المعيارية لبرامج الوقاية والمكافحة، وتدعيم وتطوير الإمكانات اللازمة للبرنامج الخليجي لمكافحة وتسجيل السرطان كقاعدة بيانات خليجية موحدة(ومن ذلك الربط الالكتروني بين دول المجلس) والمركز الخليجي لمكافحة السرطان ومقره مدينة الرياض، بالإضافة إلي المشاركة في إعداد   وتدعيم الأنشطة العلمية في دول المجلس ، وتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة لمرضي السرطان،
وتطرق الدكتور المهندي الذي شارك في فعاليات هذه الحلقة ورافقه خلالها استشاري جراحة الأورام بمركز حسين مكي الجمعة للجراحات المتخصصة الدكتور خالد الخالدي، إلي المحاور العلمية ، وهي أولويات البحوث العلمية لأمراض السرطان في المجلس والبرامج التدريبية قصيرة وطويلة المدي بالإضافة إلي المشاركة المجتمعية في برامج مكافحة السرطان.
وبين الدكتور المهندي أنه أقيمت أربع ورش عمل تم خلالها تبادل الخبرات الوطنية والإقليمية والعالمية ،وتقديم عن مشروع للمركز الخليجي لمكافحة السرطان المعتمد من قبل مجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون، للقرار رقم( 1) للمؤتمر السبعين ، بالإضافة إلي محاضرة رئيسية للخبير العالمي أيان ماجرات  ، حول وضع السياسات  الإستراتيجية لمكافحة السرطان،
وأكد الدكتور المهندي أنه تم إعداد التوصيات النهائية حول خطة العمل التنفيذية للمركز الخليجي لمكافحة السرطان من خلال المشروع المعتمد من قبل مجلس وزراء الصحة لدول مجلس التعاون والذي يعد مشروعا حيويا هاما وله مردود ايجابي علي مواطني دول المجلس في مكافحة وعلاج أمراض السرطان.
Copy link