فن وثقافة

الموت يغيب شاعرة المليون: مستورة الأحمدي

بعد تدهور حالتها الصحية مؤخراً وقضائها لأسبوع كامل في الغيبوبة نتيجة إصابتها بجلطة دماغية، أو التهاب القصبة الهوائية حسب مصدر آخر، توفيت الشاعرة السعودية مستورة الأحمدي عن عمر يناهز الخامسة والثلاثين عاماً.

وكانت أسرة الشاعرة طالبت مسؤولي وزارة الصحة السعودية بنقلها إلى أحد المستشفيات المتخصصة لتلقي العلاج الذي تحتاجه إبنتهم، حيث لبت الجهات المختصة نداء الأسرة وتم نقل الأحمدي إلى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني في مدينة جدة لتلقي العلاج اللازم، إلا أنها فارقت الحياة قبل الانتهاء من إجراءات النقل. 

يذكر أن الأحمدي شاركت في النسخة الرابعة للبرنامج الثقافي الشهير “شاعر المليون”، حيث أنها من النساء القليلات الاتي يشاركن بمثل هذه المسابقات اذ يحتكرها الرجال في الخليج العربي.

وكانت آخر كلمات الشاعرة على الفيس بوك :””تنفسوا بعمق.. شهييييييق.. زفيييييير.. فكل ملذات الدنيا تقف عندما تتعثر أنفاسنا قبل أن تتشبع الرئة بما فيها من أكسجين.. وما زلنا بخير ما دامت لم تقف الحياة بعد، احتراما لعجزنا عن التنفس”.

Copy link