فن وثقافة

بمشاركة 40 فناناً عربياً وإيرانياً
لولو الصباح: الكويت تحتضن معرض الخط والفنون المعاصرة

أعلنت الشيخة لولو مبارك جابر الأحمد الصباح المؤسس والشريك لشركة «جام» الدولية والمتخصصة في الشؤون الفنية والثقافية عن انتهائها أخيراً من الإعداد والتجهيز لمعرض الخط العربي والفن الحديث بالتعاون مع منظمة الفن المعاصر في صالة «كاب» والكائنة في مجمع لايف سنتر في منطقة الشويخ الصناعية قطعة 2 شارع 28 في 15 نوفمبر المقبل.



وأوضحت الشيخة لولو الصباح أن المعرض سيشارك فيه 40 فناناً من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من جنسيات عربية وإيرانية، لافتةً إلى أن المعرض سيأخذ طابعاً خاصاً ومختلفاً تماماً عن كافة المعارض التي سبق لها أن أقيمت في منطقة الشرق الأوسط من حيث الشكل والقيمة الفنية والإبداعية والثقافية التي حرصت على أن تكون موجودة في هذا المعرض ليحظى الزائرون له بفائدة جمة.



وأضافت: المعرض الذي سيتم افتتاحه في منتصف نوفمبر المقبل سيحمل عنوان «كيفية استبدال الخوف بالتلذذ في الفن الغريب»، وسيتم من خلاله تسليط الضوء على آلية استخدام حروفيات الخط العربي في الفن التشكيلي المعاصر، وسيتم عرض الكثير من الأعمال الفنية المتميزة التي تعكس الصورة الجميلة التي تحتوي على مزيج ما بين الخط العربي بكافة أنواعه وأشكاله مع مختلف مدارس الفن التشكيلي.



وذكرت الشيخة لولو أن المعرض سيقوم بعرض أعمال فنية متميزة لنخبة مختارة من الفنانين العرب والإيرانيين التي تتضمن الخط العربي سواء كانت على شاكلة نصوص لقصائد مشهورة أو حروف عربية تعبر عن جماليات الخط العربي وبأشكال مختلفة تعبر عن حضارات وثقافات تاريخية وتجسد إمكانيات هذا الفن الراقي الذي يعتبر من ضمن الفنون المتقدمة والمتطورة والذي يستخدم في كتابة اللوحات الفنية  و الكتابة على الجدران لتزيينها، مشيرة إلى أن بعض الأعمال الفنية تجسد لوحات إبداعية تم اختيارها بعناية فائقة و وفق دراسة متأنية تحمل حرف واحد إلا أنها تعبر عن أسرار الجمال التي تفوق التوقعات.



واستكملت حديثها متطرقة إلى الأسماء التي تم اختيارها للمشاركة في المعرض حيث قالت: هناك العديد من الأسماء المتميزة في عالم الخط العربي والفنون التشكيلية ومنهم بارفز تانافولي، حسن حجاج، فريدة لاشي، حليم الكريم، كاتيا طرابلسي، شيزاد داوود، نرجس هاشمي وفرهاد مشيري وآخرين.



وقالت: هذه فرصة جيدة لعرض أعمال الفنانين المعاصرين العرب منهم والإيرانيين، وتقديمهم إلى المجتمع الكويتي و وسائل الإعلام المحلية والدولية، مبينة أن المجتمعات والثقافات المختلفة التي تصورها هذه الأعمال الفنية تعكس الأصالة التاريخية والحداثة المعاصرة وهموم البشر وتطلعاتهم نحو غد أفضل.



ولفتت إلى أن الشركة غدت من ضمن الشركات الدولية الرائدة في مجال الفنون والثقافة لإقامتها ندوات و ورش عمل و معارض في عواصم عدة منها لندن ونيويورك واسطنبول ودبي والدوحة بالإضافة إلى الكويت ودول أخرى، مشيرة إلى أنه قد تم إقامة مزادين للفنون التشكيلية الأول في العام الماضي بنادي الكورنيش والثاني في يناير الماضي في مجمع الأفنيوز الكويت، وحققا آنذاك نجاحاً منقطع النظير. ونوهت الشيخة لولو الصباح في معرض حديثها إلى أن بإمكان الفنانين وأصحاب المواهب الراغبين في المشاركة بالمعارض المحلية و الدولية والمزادات التواصل مع إدارة الموقع الإلكتروني «www.Jamm-art.com» لمعرفة المزيد من التفاصيل الخاصة في هذا الشأن.

Copy link