فن وثقافة

ريم تضرب عن الطعام تضامناً مع الأسرى الفلسطينيين

في خطوة دفعت عشرات الشبان من الناصرة إلى الإضراب عن الطعام، أعلنت الفنانة الفلسطينية ريم بنا أنها بدأت إضرابا عن الطعام في ساحة “عين العذراء” في مدينة الناصرة الجليلية تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية المضربين عن الطعام منذ أسبوعين.


وقالت بنا ليونايتد برس انترناشونال إن “الفكرة بالإضراب عن الطعام جاءتني فجأة وبعد أن رأيت أن أحدا لا يهتم بالأسرى، الذين يزيد عددهم عن 6 آلاف، ويخوضون معركة بالإضراب عن الطعام”.


وأكدت الفنانة النصراوية على أنها قررت في الصباح الإضراب عن الطعام، “من دون تحضير خلافا لما اعتدنا عليه في الماضي.. واشتريت قطعة كرتون وكتبت عليها أنني مضربة عن الطعام ومن ثم وقفت في ساحة عين العذراء”.


وكتبت بنا على قطعة من الكرتون “أعلن الإضراب عن الطعام تضامنا مع 6 آلاف أسير ومعتقل فلسطيني وعربي مضربين عن الطعام منذ 14 يوما في سجون الإحتلال.. أرجو الإنضمام والتضامن”.


وقالت “بعد ذلك، وبخاصة بعد النشر في “الفيسبوك”، بدأ الناس ينضمون إليّ واقمنا خيمة اعتصام، وهناك نحو 40 شخصا قالوا إنهم سينضمون ويضربون عن الطعام”.


ويشار إلى أن الفنانة بنا تعاني من مرض عضال وتتناول الدواء وقالت “أنا لا أعرف كيف سيؤثر ذلك على استمراري في الإضراب عن الطعام.. لكني لم أضرب عن تناول الدواء”.


وأوضحت أن خطوتها بالإضراب عن الطعام “هي خطوة رمزية وأنا بدأتها بهدف تحريك الناس وأن يأخذ غيري المبادرة.. وربما أنا لن أتمكن من مواصلة الإضراب عن الطعام بسبب حالتي الصحية”.


 

Copy link