برلمان
خطاب إثبات موقف "دون موقف"

الوسمي عن “الوطني”: باختصار.. خطابه مجرد عنوان لجريدة الراي

في أول تعليق له على ما رشح عن ندوة نواب كتلة العمل الوطني في مقر التحالف الوطني الليلة، قال أستاذ القانون الدستوري الدكتور عبيد الوسمي: “إن لقاء التحالف هو خطاب إثبات موقف “دون موقف”و دون تصور محدد أو آلية واضحة للتعامل مع الحدث”، وأضاف: “باختصار هو مجرد عنوان لجريدة الراي”.
وقال الوسمي من حسابه على تويتر: “بالنسبة لندوة التحالف، صحيح أن الشعب يريد كشف الراشي والمرتشي، وصحيح أن الرشوة السياسية جريمة كبرى، وصحيح أنه يجب محاسبة الفاسدين، كل ذلك صحيح، لكن إذا كانت المؤشرات تقول إن الحكومة ضالعة بها، والحكومة مكلفة بتقديم معلومات عنها, والحكومة هي من يملك أدلتها! فكيف يمكن تحقيق ذلك!؟”.
وتابع: “طالما كانت ذات الحكومة موجودة، فالمشكلة نعرفها جميعا بجميع أبعادها المنظورة وغير المنظورة, لكن ماهي “الرؤية العملية” للتعامل مع الحدث؟”، وزاد: “لذلك لقاء التحالف هو خطاب إثبات موقف “دون موقف”و دون تصور محدد أو آلية واضحة للتعامل مع الحدث باختصار هو مجرد عنوان لجريدة الراي”.
وبيَن الوسمي أن الوطني يريد أن يقول نحن نؤيد الإستجواب إذا ثبت تورط الحكومة وبشرط أن يكون الإستجواب دستوري …الخ ,عدا ذلك الحكومة فاسدة وفاشلة، وقال: “عموماً <من حيث المبدأ> لا مبدأ .. لا موقف ..لا رؤية.. لا تصور.., وفي إنتظار ما ستؤول إليه الأمور في إجتماع لاحق”.
Copy link