منوعات

علماء مصر أمام القضاء: الحويني: “المفتي ولد ميتاً” وجمعة: “عايز حقي”

قررت محكمة مصرية تحديد جلسة 22 أكتوبر الجارى؛ لنظر الدعوى المرفوعة من مفتي الديار المصرية الشيخ علي جمعة ضد الشيخ حجازى محمد يوسف، الشهير بأبو إسحاق الحويني، على خلفية اتهام المفتي للأخير بأنه قام بسبه وقذفه خلال حوار له في برنامج حرس الحدود على قناة الحكمة الفضائية؛ إذ قال الحويني:” المفتي ولد ميتاً” وهو ما يعد سبا له، والقصد منه المساس بالشرف والـتأثير على مركزه ومكانته الدينية. 
وأشارت الدعوى إلى أن ما نقله الحوينى ليس صحيحا وعارٍ من الصحة، ويعاقب عليه القانون بالحبس والغرامة، خاصة أن المفتى عالم فاضل درس الشريعة والفقه، ما أهله إلى أعلى المناصب الدينية فى مصر.
وطالب المفتي فى دعواه بتعويض مالى قدره 10 آلاف وواحد جنيه، جراء ما أصابه معنويا وأدبيا ونفسيا بسبب نقل أخبار كاذبة وألفاظ تخدش الحياء والسمعة وتهدف إلى التشهير، على الرغم من تمتع “الحويني” بقدر كبير من العلم بأن هذه الألفاظ خادشة لسمعة “جمعة”.
Copy link